وزير الداخلية إلى “أرفيكا” لحل مشكلة موسيقى السيارات الصاخبة

Foto: Thomas Winje Øijord/NTB/TT & Erik Simander/TT
Views : 1368

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: يطالب عدد من السياسيين وأفراد الشرطة في محافظة Bergslagen بتشريعات جديدة للتغلب على مشكلة الموسيقى الصاخبة التي يتم تشغيلها من السيارات ليلاً. ويزور وزير الداخلية ميكائيل دامبيري اليوم بلدية Arvika، أحد أكثر الأماكن تضرراً، للتحدث إلى السياسيين والشرطة. وفق ما نقل راديو السويد.

وقال دامبيري “المشكلة لا تعم السويد بل بعض البلديات. وفي بعض الأحيان تكون أكبر مشكلة تتعلق بالنظام تواجهها هذه البلديات”.

ولمعالجة المشكلة، أجري تعديل قانوني في العام 2018 على القسم الخاص بالإزعاج، حيث أشار المشرّع إلى السلوك المرفوض من خلال إزعاج شخص ما بالضوضاء العالية.

وخلال الصيف، تلقت الشرطة في بيريسلاغين حوالي 600 مكالمة بخصوص الموسيقى المزعجة. حيث تدور سيارات بأنظمة صوت متطورة وسط المدن وتزعج السكان ليلاً.

أنغليكا لوندكفيست تعيش وسط أرفيكا، وتعاني من اضطراب في النوم نهاية كل أسبوع بسبب موسيقى السيارات الصاخبة.

تقول أنغليكا “لقد تعبت حقاً. أنا أعمل مع الناس ويجب أن أكون في حالة تأهب واستيقاظ، لكن هذا غير ممكن”.

إسحاق هو أحد أولئك الذين يقودون السيارات في الليل. يعتقد بأن الحوار يمكن أن يكون وسيلة لحل المشكلة. ويضيف “لا يمكن حظر الموسيقى تماماً، بل يمكن تحديد حجم الصوت فالحظر التام لن يساعد في حل المشكلة”.