مصلحة السجون تتخذ اجراءات جديدة ضد “مثيري العنف في السجون”

Views : 1532

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت مصلحة إصلاح المجرمين في السويد، أنها وضمن جهودها ضد التطرف العنيف، تمكنت من تحديد عشرين سجيناً من الذين لديهم القدرة والنية على التأثير على السجناء الآخرين بشكل سلبي في الترويج للعنف.

ونقلت تقارير صحفية عن المدير العام لقسم السلامة في المصلحة نيكلاس بيلستروم، قوله: “إنه وبالإضافة متابعتنا لهذا العدد من السجناء، قمنا أيضاً بمتابعة عدد أكبر من الأفراد، المتعاطفين أو الذين قد يحملون رسائل، تدعو فحواها الى التطرف العنيف”.

وكانت الحكومة، قد كلفت المصلحة وقبل عامين من الآن، بتعزيز مكافحة التطرف العنيف في السجون، وقدمت المصلحة، الآن سلسلة من التدابير، من بينها زيادة المراقبة وتدريب الموظفين على مواجهة التطرف.

وتركز المصلحة عملها في مواجهة التطرف الإسلامي العنيف وتطرف الجماعات اليسارية واليمينية على حد سواء.