مصلحة الهجرة تقرر الإسراع في البت بقضايا اقامات العمل

Views : 1697

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت مصلحة الهجرة السويدية، إنها ستعمل الآن ما بوسعها من أجل تسريع النظر في قرارات قضايا إقامات العمل، ما يعني حصول الشركات التي تقوم بتوظيف العمال الأجانب على ردود أسرع في هذا الخصوص.

وقالت مديرة الجودة في المصلحة سيسيليا بورين: “نعتقد أن هذا سيساعد بشكل كبير الشركات التي هي بحاجة الى توظيف أو تمديد رخصة إقامة موظفيها”.

وسيكون على أصحاب العمل، إرسال طلب كامل للحصول على تصريح عمل من خلال موقع المصلحة، التي ستعمل على اتخاذ قرار بخصوص الطلب المقدم في غضون عشرة أيام عمل، بالنسبة للطلبات المقدمة للمرة الأولى وفي غضون 20 يوم عمل بالنسبة لطلبات تجديد رخصة إقامة العمل.

وفي السابق، كان شرط حصول رب العمل على تصديق من قبل المصلحة لتوظيف العمالة الأجنبية، هو أن يقدم العديد من طلبات الحصول على تصاريح العمل، سنوياً. فيما لا يوجد في الوقت الحالي مثل هذا الشرط، بل أن ما يتطلبه الأمر هو أن يبرر صاحب العمل لاحتياجاته المتكررة من العمالة الأجنبية.

وقالت بورين، إن مثل هذا التغيير يعتبر فرصة للشركات الصغيرة والمبتدئة من أجل الحصول على التصديق، الذي يُسرع من عملية التوظيف.

ولا يعني التصديق الذي يحصل عليه صاحب العمل، أن المصلحة غيرت أو تخلت عن شروط منح تصريح العمل. حيث لا تزال المتطلبات الأساسية والمتمثلة، بالإعالة الإقتصادية والراتب وشروط التوظيف المتوافقة مع عقود الاتفاق الجماعي، سارية المفعول.

وينطبق الشيء نفسه على حق النقابات في أن لكل قضية فردية الفرصة للتعليق على ظروف العمل.

وقالت بورين: “لقد استمعنا وفهمنا إلى أن هناك حاجة لإعادة إمكانية أرباب العمل في الحصول على تصديق، لكن بشكل مختلف عن السابق. وهذا النسخة المحسنة هو نتيجة الطلبات التي وصلت الى مصلحة الهجرة”.