مصلحة الهجرة تقرر طرد إمامين من السويد

Abo Raad, imam i Gävles moské, är en av de som ska utvisas efter begäran av Säkerhetspolisen. Foto: SVT
Views : 13568

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشف قسم الأخبار في التلفزيون السويدي SVT Nyheter أن مصلحة الهجرة السويدية، قررت طرد إمامين من السويد، بعد فترة وجيزة من احتجازهما من قبل المخابرات السويدية.

وكانت المخابرات السويدية شنّت في الأسابيع القليلة الماضية، حملة ضد عدد من رجال الدين المسلمين البارزين في السويد، اعتقلت خلالها 6 منهم، وطلبت من مصلحة الهجرة طردهم من السويد، وذلك لـ”كونهم خطرين على أمن البلاد”.

لكن المصلحة وافقت على طرد اثنين منهم حتى الآن، وهو قرار سيتم استئنافه من قبل الإمامين بحسب التلفزيون السويدي.

وذكر التلفزيون أن قرار الطرد يتعلق بإمام يافله ( Gävle-imamen) المدعو أبو رائد، وكذلك بإمام آخر كان ينشط في مدينة أوميو ( Umeå).

وتم اتخاذ القرار يومي 10 و 11 من حزيران/ يونيو الجاري، بحسب التلفزيون السويدي.

ولم تعلق المخابرات السويدية على قرار الطرد هذا.