مقابلات مع 15 ألف من أرباب العمل لتقييم سوق التوظيف

Views : 392

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشف مكتب العمل أنه أجرى خلال الأسابيع القليلة الماضية مقابلات مع حوالي 15 ألف شخصاً من أصحاب العمل ضمن القطاعين العام والخاص في جميع أنحاء البلاد من أجل التعرف على كيفية رؤيتهم لمستقبل سوق العمل السويدي، وتحديد نوع المهارات المهنية المطلوبة التي يحتاجها السوق، بالإضافة إلى معرفة ما إذا كان لديهم خطط معينة لتوظيف المزيد من الموظفين الجدد.

وذكر المكتب في بيان صحفي تلقت الكومبس نسخةً منه أنه نظم في محافظة Västerbotten وحدها مقابلات مع حوالي 600 شخص من أرباب العمل بهدف تنشيط مجالات التوظيف في سوق العمل.

وبين المكتب أن نتيجة المقابلات ستشكل الأساس الذي ستعتمد عليه التوقعات المقبلة حول سوق العمل والتي سيتم تقديمها في 8 حزيران/ يونيو، مشيراً إلى أن الهدف من المقابلات هو الحصول على معلومات قيّمة جداً حول مدى حاجة أصحاب العمل لتعيين موظفين جدد في المستقبل، بالإضافة إلى تقييم كيف تبدو فرص العمل في جميع المهن والقطاعات المختلفة.

وقالت محللة سوق العمل في قسم التحليل بالمكتب Agneta Tjernström إن هذه المقابلات يمكن اعتبارها العمود الفقري الأساسي لعملنا حول آفاق ومؤشرات سوق العمل المستقبلية.

وأضافت أن المكتب يعطي أهمية كبيرة خاصةً لمعرفة ما هي متطلبات وشروط التوظيف التي يحددها أصحاب العمل، لاسيما في ظل وجود مشكلة النقص في بعض المهارات المهنية، ولذلك يجب الاستفادة بأقصى سرعة ممكنة وبأفضل الطرق من المهارات والكفاءات العلمية والمهنية التي يتمتع بها القادمون الجدد.

وأوضحت Tjernström أن قسم التحليل في مكتب العمل سيقوم بجمع هذه المقابلات ودراستها بشكل مفصل من أجل إعداد توقعات حول مستقبل سوق العمل على مستوى جميع أنحاء السويد وفي كل محافظة على حدا خلال عامي 2016 و 2017 .

واعتمدت مقابلات مكتب العمل على مناقشة كيفية الاستفادة من القدرات الموجودة واستغلالها بالشكل المناسب، ومدى الحاجة لتوظيف موظفين جدد، ومعدلات نقص القوى العاملة، وانخفاض مستوى فرص العمل، وتطوير أجور الرواتب، بالإضافة إلى تقييم أصحاب العمل لجودة السلع والخدمات.

وأشار المكتب إلى أنه يقوم منذ عام 1960 بإصدار توقعاته حول أوضاع سوق العمل مرتين في كل عام، حيث من المتوقع أن تصدر التوقعات الجدية في شهر حزيران/ يونيو المقبل.