مقترح بتشديد عقوبة جرائم “حركة المرور” إلى السجن 5 سنوات كحد أقصى

Foto: H Montgomery / TT
Views : 5134

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ناقشت الحكومة السويدية، نتائج المحقق الحكومي المكلف بدراسة مقترح تشديد العقوبات على مرتكبي جرائم متكررة في حركة المرور.

ويدعو المقترح، إلى فرض عقوبة سجن إلى حد أقصى 5 سنوات على مرتكب جرائم مرورية متعددة.   

وقال وزير العدل والهجرة مورجان يوهانسون في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، إن المحقق الحكومي آن راب طالب في تقريره بفرض عقوبات أكثر صرامة.

ويقترح المحقق، زيادة الحد الأقصى للعقوبة على القيادة غير القانونية والقيادة تحت تأثير السكر من السجن لمدة ستة أشهر إلى السجن لمدة عام.  

ويقترح أيضًا، زيادة عقوبة السُكر الفادح من السجن لمدة عامين إلى السجن لمدة ثلاث سنوات.

بالإضافة إلى ذلك، يُقترح حكم جزائي جديد لأولئك الذين يتزايد لديهم عدد المخالفات المرورية الخطيرة.

ولكي تتم إدانة الشخص بهذه الجرائم، حسب المحقق الحكومي، فإنه ينبغي عليه ارتكاب عدة جرائم جنائية فردية، وفقًا لقانون جرائم المرور، على سبيل المثال، الإهمال في حركة المرور، القيادة غير القانونية الجسيمة والقيادة في حالة سكر.

ويقترح المحقق في تقريره، أن تكون عقوبة الجريمة الجديدة هي السجن لمدة لا تقل عن ستة أشهر وخمس سنوات كحد أقصى.

 وأشار الوزير يوهانسون، إلى أن اقتراح التعديل التشريعي بهذا الخصوص يجب أن يقدم إلى البرلمان العام المقبل.

وقال، “أود التأكيد على أنه من المهم وقف مثل هذا السلوك في الوقت المناسب، قبل أن يؤدي إلى حوادث مميتة.”.