منظمة “انقذوا الأطفال” تدعو الحكومة السويدية الى إعادة عائلات مسلحي داعش من سوريا الى السويد

Arkivbild. Bild: Maya Alleruzzo, AP Photo
Views : 13249

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: دعت منظمة “انقذوا الأطفال ” السويدية، الحكومة الى إعادة عائلات وأطفال مسلحي داعش الذين يحملون الجنسية السويدية من سوريا الى السويد، والتحقيق بعد ذلك في مسألة من سيكون مشرفاً على حضانة الأطفاء، العائلات نفسها، أم دائرة الشؤون الاجتماعية ( السوسيال).

وتقول السلطات السويدية والمنظمات الإنسانية، إن هناك ما بين 60 الى 80 طفلاً يحمل الجنسية السويدية، في معسكر الهول في سوريا، حيث يعاني المحتجزون فيه من عائلات داعش، ظروفاً معيشية صعبة، ويموت الأطفال فيه كل أسبوع.

ومع اقتراب حرارة الصيف، من المتوقع أن يكون الوضع أسوأ بكثير من الآن.

وترى منظمة “انقاذ الطفولة” أن على الحكومة السويدية الإسراع في إعادة أطفال وعائلات مسلحي داعش الى السويد، لتلحق بعدة دول قامت بذلك، مثل فرنسا وروسيا وغيرها، مشيرة الى أن مسألة من سيرعى هؤلاء الأطفال في السويد، يجب ان تبت فيها دائرة الشؤون الاجتماعية ( السوسيال).