نسبة الفقر في السويد من بين الأقل في دول الاتحاد الأوروبي

Foto: Jonas Dagson / TT




الكومبس – أخبار السويد: لا تزال السويد واحدة من أقل دول الاتحاد نسبة من حيث معدلات الفقر بين سكانها.

ففي العام الماضي، عاش أربعة في المائة في السويد في فقر مادي واجتماعي، وفقًا لتعريف الاتحاد الأوروبي، أي ما يتوافق مع حوالي 400000 شخص، حسب مركز إحصاءات السويد.

وينطبق الفقر على هؤلاء في حال مثلا يكونون عاجزين على دفع نفقات غير متوقعة أو سداد الديون في الوقت المحدد.

ولكن في الوقت نفسه، توجد لدى السويد نسبة عالية من السكان اللذين من المحتمل بأن ينتهي بهم المطاف في الفقر.

 فحوالي 11٪ من السكان المولودين محليًا و39٪ من غير المولودين في الاتحاد الأوروبي، لديهم دخل أقل بعد الضريبة، وهو ما يشير إلى خطر الفقر.

أما بالنسبة للاتحاد الأوروبي بأكمله، فإن النسبة هي 15 بالمائة للمولودين في دوله و31 بالمائة للمولودين خارج دول الاتحاد.