نظام التأمين الاجتماعي في السويد غير متكيف مع “تعدد الزوجات”

Jessica Gow/TT Försäkringskassan behöver vägledande domar för att kunna bedöma vilken rätt till bostadsbidrag parter i polygama äktenskap har, anser Allmänna ombudet för socialförsäkringen (AO). Arkivbild
Views : 3230

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تشكل قضية “تعدد الزوجات” مشكلة قانونية في السويد، وذلك لأن الأنظمة الاجتماعية والتأمين لم تصاغ إلا على أساس الزواج من امرأة واحدة.

ومؤخراً، قامت أمينة المظالم العامة للتأمينات الاجتماعية، socialförsäkringen AO  إيما رونستروم باستئناف حالتين من استحقاق بدل السكن الى السلطات العليا، لأنها تعتقد أن هناك حاجة الى إصدار أحكام توجيهية بهذا الخصوص.

وقالت رونستروم في حديثها لصحيفة “داغنز نيهيتر”: “في الوقت الحالي لا يوجد أي توجيه، لذا هناك مخاطر من قيام مسؤولي صندوق التأمينات الاجتماعية بإصدار قرارات مختلفة من حالة لحالة أخرى”.

وفي الحالتين اللتين جرى استئنافهما، جرى التعامل مع حالة تعدد الزوجات بشكل مختلف فيما يتعلق بحق الحصول على بدل سكن، وهذا يتوقف على ما إذا كانت مصلحة الضرائب السويدية قد وافقت على حالة تعدد الزوجات أم لا.

وتعتقد مندوبية التأمينات الاجتماعية،socialförsäkringen AO أنه وفيما يتعلق بإعانات الإسكان، يجب ان يكون الزواج أو التعايش المشترك مع شخص واحد فقط، بغض النظر عما هو مدون في سجلات مصلحة الضرائب.

وقبل عام من الآن، طالبت مصلحة الضرائب بمراجعة القانون، لكن لم يحدث أي شيء. ووفقاً لدراسة أجرتها المصلحة في حينه، كان هناك نحو 300 شخصاً متزوجين مع أكثر من شخص واحد.