“نعم” برلمانية لمساعدات صناديق البطالة وإيجارات المحلات

FOTO: TT (أرشيفية)
Views : 489

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: وافق البرلمان السويدي اليوم على الحزم المالية التي قدمتها الحكومة لتخفيف شروط صناديق البطالة، ومساعدة الشركات في دفع إيجارات محلاتها، وتقليل شروط التمويل الدراسي للطلاب الذين يحصلون على عمل، ودعم قطاع الثقافة والرياضة، ودعم شراء أدوات الوقاية الطبية.

وكانت الحكومة قدمت مجموعة من الحزم المالية الإضافية للمساعدة في تخفيف الآثار الاقتصادية الناجمة عن انتشار عدوى كورونا.

وتتضمن الحزم تخفيض شرط عضوية صناديق البطالة من سنة إلى 3 أشهر، وتقليل الساعات التي يجب أن يعملها الشخص ليحصل على بدل التعطل، ورفع الحد الأدنى والأعلى للتعويض، في العام 2020.

وبموجب حزمة الحكومة، يمكن الآن لطلاب الطب وغيرهم العمل في قطاع الرعاية دون المخاطرة بتخفيض التمويل الدراسي منCSN .

وبعد موافقة البرلمان، ستساعد الحكومة الآن متاجر البقالة والفنادق إضافة إلى القطاعات الأكثر تضرراً بخمسة مليارات كرون لدفع جزء من الإيجارات، بعد موافقة الملاك على تخفيضها.

وتعمل وزارة الثقافة على وضع لوائح لكيفية توزيع الدعم الإضافي للثقافة والرياضة، بمقدار نصف مليار لكل منهما.

كما تتضمن الحزمة أيضاً 5 مليارات كرون لإدارة الرعاية الاجتماعية دعماً لشراء أدوات الحماية ومعدات العناية المركزة وغيرها من معدات مكافحة الفيروسات، ومليار كرون لزيادة اختبارات كورونا.