وثيقة: مكتب العمل نحو مزيدٍ من التقليص في خدماته

Views : 3720

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشفت وثائق داخلية لمكتب العمل عن توجهه إلى إجراء تخفيضات كبيرة في عدد مكاتبه، والتخلص التدريجي من الاجتماعات الفعلية بين الباحثين عن العمل وموظفي المكتب.

ووفقا للوثائق، التي اطلع عليها راديو إيكوت، فإن الهدف من ذلك هو، جعل 90 في المائة ممن سيسجلون في المكتب، بدءا من تشرين الأول / أكتوبر من هذا العام قادرين على القيام بذلك بأنفسهم إلكترونياً من خلال حلول الخدمة الذاتية التقنية.

وتوضح الوثائق، أنه يجب أيضًا عقد اجتماعات (عن بُعد) بين الباحث عن العمل وموظف المكتب، خلال الأشهر الستة الأولى من التسجيل، وعلى سبيل المثال من خلال المكالمات الهاتفية والمرئية.

وانتقد مجلس البلديات المقاطعات SKL هذا التوجه، واصفاً إياه، بأنه سيزيد جهود الباحثين عن عمل تعقيداً.

وقال بير آرن أندرسون، رئيس قسم قضايا سوق العمل في SKL، “بعض الناس لا يستطيعون التحدث اللغة، وليسوا على دراية بالأمور الرقمية والتكنولوجية… هناك عدد من الأسباب، التي تدعو إلى توفير الكثير من المساعدة”.  

ومن جهته قال، إيريك ساندستروم، رئيس الخدمات الرقمية في مكتب العمل، “نحن نخصص الآن المزيد من الموارد لمساعدة الناس على تعلم كيفية استخدام الخدمات الرقمية… يجب أن يكون المرء قادرًا على استخدام تلك الخدمات للبحث عن الوظائف، وليكون أيضا جذابًا لسوق العمل، فلكي يتمكن المرء من الحفاظ على وظيفته، يجب أن يكون لديه كفاءة رقمية معينة” حسب قوله.  

وحسب الوثائق الداخلية، فإنه سيتم إجراء تخفيض كبير في عدد مكاتب التوظيف،

والسبب، هو خطط مكتب العمل لإنهاء التعاقد مع 4500 من موظفيه خلال الفترة المقبلة فضلا عن توجهه إلى تفعيل العمل الرقمي لخدماته.