وفاة أقصر رجل في العالم في موطنه نيبال!

Views : 1204

التصنيف

الكومبس – منوعات: في إحدى المستشفيات في مدينة بوخارا بوسط نيبال، توفي خاجيندرا تابا ماجار، صاحب الرقم القياسي في حمل لقب “أقصر رجل في العالم” عن 28 عاماً. وقال الأطباء إن خاجيندرا توفي بسبب التهاب رئوي حاد.

توفي خاجيندرا تابا ماجار، صاحب الرقم القياسي في حمل لقب “أقصر رجل في العالم” في إحدى المستشفيات في مدينة بوخارا بوسط نيبال أمس الجمعة (17 يناير/كانون الثاني 2020) عن 28 عاما.

وقالت العائلة “أدخلناه مستشفى مانيبال يوم الخميس”، مضيفا أن “الأطباء قالوا إنه توفي من التهاب رئوي حاد”. وفي تشرين أول/ أكتوبر عام 2010، وأعلنت موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية أن ماجار هو أقصر رجل متجول في العالم بطول 67.08 سنتيمتر.

كما أنه صاحب الرقم القياسي لأقصر شاب للذكور عندما تم قياس طوله عند 65.58 سنتيمتر. وكان ماجار يحب العزف على الأدوات الموسيقية والرقص، حسبما أفاد رانا. يشار إلى أنه في عام 2012، تم تقسيم لقب أقصر رجل في العالم إلى رجل متجول وغير متجول.

وتم تصنيف الفلبيني جونري بالااوينج (27 عاماً) وطوله 59.93 سنتيمترا بأنه أقصر رجل في العالم في فئة غير المتجولين. وكان أقصر رجل في العالم أيضا نيبالي الجنسية، وهو تشاندرا باهادور دانجي الذي كان طوله 54.6 سنتيمتر وتوفي في عام 2015.

في المقابل، أفادت صحيفة “دي فيلت” الألمانية أن أسرة خاجيدرا تابا ماجار أدركت أن ابنها كان مختلفاً عن الآخرين بمجرد ولادته. وقال الأب دهان مايا تابا ماجار في هذا الصدد: “لقد كان صغيراً للغاية بشكل يتناسب مع راحة يدك. كما كان من الصعب جداً أن يستحم لأنه كان صغيراً جداً”.

وأشار نفس المصدر أن خاجيدرا تابا ماجار كان لديه نوع من “مرض القزامة”. وعاش خاجيدرا مع أسرته في مدينة بوخارا في وسط نيبال، وأضاف أنه على خلاف خاجيدرا تابا ماجار فإن شقيقه الأصغر خرج للعالم بشكل طبيعي للغاية.

ر.م/ع.أ ج ( د ب أ، DW)

هذا الخبر ينشر ضمن اتفاق تعاون مع DW