يضعون المخدرات داخل أجسامهم لتهريبها على الحدود السويدية الدنماركية

Johan Nilsson / TT
Views : 4063

التصنيف

  الكومبس – سكونه: ازدادت حالة تهريب المخدرات، من خلال تخزينها داخل أجسام المهربين، بين السويد والدنمارك في أعقاب تشديد الرقابة وعمليات تدقيق هويات المسافرين على الحدود بين الدولتين.

 ومع ازدياد تلك الضوابط لاحظت الجمارك السويدية، انخفاض تهريب المخدرات عبر الحقائب أو داخل السيارات، لتعمد إثر ذلك إلى تكثيف تفتيشها للمشتبه بهم عبر إخضاع أجسادهم للأشعة السينية، ومعرفة ما إذا كان يخبؤون شيئاً داخلها.

ويلجأ كثير من المهربين إلى بلع المخدرات بعد وضعها في كبسولات وإلى ما ذلك من طرق مماثلة.