إيطاليا تطرد ثلاثة مهاجرين بدعوى تأييدهم “التطرف الإسلامي”

Views : 4304

التصنيف

الكومبس – روما: أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية عن طرد ثلاثة مهاجرين من البلاد لأسباب تتعلق بتأييدهم “للتطرف الإسلامي”.
وذكر بيان صدر عن مقر الوزارة، قصر (فيمينالي) اليوم، أنه “بعد طرد الإمام المشتبه باعتباره أحد المسؤولين عن الإعتداء على السياسية دانييلا سانتانكيه، وفي إطار رصد الأشخاص الذين يجازفون بالإنجراف نحو التطرف الإسلامي، تم طرد ثلاثة مهاجرين لتقربهم من بيئات التطرف باعتبارهم يشكلون خطراً على أمن الدولة”.
وذكر البيان أن “المهاجر الأول مواطن تونسي (28 عاما)، كان موقوفا في مدينة مودينا بسبب جرائم تتعلق بحيازة أموال ومخدرات”، وحين كان رهن الاعتقال أطلق عبارات تشيد بتنظيم (داعش)، وعند رفضه العودة إلى زنزانته، هاجم عناصر شرطة السجون”.
أما الثاني، حسب البيان فهو “مواطن من غامبيا (24 عاما)، اعتُقل بسبب جرائم عادية، ثم وردت شبهات بانخرطه ضمن جماعات إرهابية دولية”، وأوضح البيان أنه “كتب على دفتر كان بحوزته، تعليمات لتجميع أجهزة متفجرة وكيفية استخدامها”.
وأردف البيان “في كتاباته على الدفتر ذاته، أعلن عن تأييده فكرياً لمجموعة شبه عسكرية تنشط غربي وسط أفريقيا، وأعرب عن رغبة قوية بقتل السياح البيض والمسيحيين في غامبيا، عبر ضرب الفنادق والكنائس”.

وتابع البيان أن “الأخير مهاجر مغربي (22 عاما) يمتلك سوابق بجرائم اعتيادية”، وتورط مرات عدة بعد تناوله الكحول، في أحداث مخلة بالأمن العام”، وعلى وجه الخصوص “في تشرين الأول/أكتوبر 2017، حيث تحرش بالمارة قرب معبد فلورنسا اليهودي، ووجد بحوزته سكين مطبخ”.
وخلص بيان (فيمينالي) الى القول إنه “مع التدابير الأخيرة هذه، تم تنفيذ 339 عملية طرد منذ كانون الثاني/يناير 2015 حتى اليوم، 102 منها خلال عام 2018”.