182 ألف طفل يعيشون داخل أسر مسجلة في Kronofogden

Foto:TT
Views : 2140

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت إحصاءات جديدة أن 182 ألف طفل في السويد ينشؤون في أسر مدينة ومسجلة في هيئة جباية الديون Kronofogden، ما يمثل واحداً من كل 12 طفلاً في البلاد. وفق ما نقل SVT اليوم.

وتبين الأرقام اختلافات كبيرة حسب المناطق. وأكثر بلدية فيها أطفال يعيشون في أسر مدينة هي لوسناشبيري في مقاطعة أوربرو، حيث تصل النسبة فيها إلى خُمس الأطفال. تليها بلديات غرومس، وخينسكاتيبيري، وبيشتورب، وبيوف. أما البلديات ذات الحصة الأقل فهي لوما ودانديريد مع أقل من اثنين بالمئة لكل منهما.

وقالت تينا هيغمارك من مصلحة جباية الديون “الأمر يتعلق بكثير من الأطفال في جميع أنحاء البلاد. فأرقامنا تظهر فقط أولئك الذين لديهم حالة مستمرة معنا”.

وأضافت “أزمة كورونا أثرت على المجتمع بأكمله. ويعاني مزيد من أولياء الأمور مشكلات مالية. هناك خطر أن ينشأ كثير من الأطفال في أسر مدينة بالمستقبل”.

وتتعاون هيئة جباية الديون  منذ بضع سنوات مع منظمة الأطفال غير الربحية Bris لدعم العائلات التي تعاني مالياً.

وقالت هيغمارك إن الأمر “يتعلق بعدم الشعور بأنك وحيد في وضعك، فليس ذنب الطفل أنه يعيش بهذه الطريقة”.

وأصدرت الهيئة هذا النوع من الإحصاءات منذ 2018.

وقالت هيغمارك “نرى انخفاضاً طفيفاً هذا العام بنحو 646 طفلاً، لكنه صغير جداً للأسف”.