30 سيارة شرطة تبحث عن 12 لاجئ فرّوا من مركز لمصلحة الهجرة شمال ستوكهولم

Bild: Anders Wiklund/TT
Views : 12451

التصنيف

 الكومبس – ستوكهولم: فرّ 12 من طالبي اللجوء المحتجزين في مركز ماشتا Märsta التابع لمصلحة الهجرة شمال ستوكهولم، من مركز الحجز في البناية الواقعة قرب مطار آرلاندا، في وقت متأخر من ليلة السبت/ الأحد، بعدما تمكنوا من كسر زجاج إحدى نوافذ المركز والهرب منها.

وذكرت صحيفة Aftonbladet أن الحادث وقع في الساعة 03:01 من الليلة الماضية، وأن 30 سيارة تابعة للشرطة شاركت في عملية البحث عن الفارين، حيث تمكنت الشرطة من القبض على 6 منهم، فيما لم تتوفر معلومات حول البقية حتى وقت متأخر من صباح اليوم الأحد.

وأكد ضابط الشرطة ماتس المكويست للصحيفة أنه ليس لدى الشرطة ما يشير الى أن أيّ من الأشخاص الذين فروا خطرين.

وأضاف ماتس أن الصدفة قادت الى وجود عدد كبير من دوريات الشرطة قرب المكان، حيث كانت تقوم بمهمة تتعلق بالمرور في المنطقة، عندما وقع الحادث.

وأوضح أن عملية الهروب بحد ذاتها ليست عملية غير قانونية، لكن كسر نافذة المبنى يعتبر عملاً غير قانوني يدخل في إطار الحاق الضرر بالممتلكات العامة.

وشاركت طائرة هليكوبتر تابعة للشرطة والعديد من الكلاب البوليسية في البحث عن اللاجئين الفارين.

معروف أن مصلحة الهجرة يحق لها قانونيّا احتجاز طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم في مراكزها بشكل مؤقت لحين تسفيرهم أو تسليمهم للشرطة لتنفيذ قرار الترحيل.

كما يحق للمصلحة احتجاز شخص عندما يكون هناك خطر باختفائه وعدم اتصاله بالمصلحة.