80 بالمئة من أطفال السويد قلقون على أقاربهم من كورونا

(تعبيرية) Jessica Gow/TT
Views : 407

التصنيف

الكومبس – ستوكهولوم: كشفت دراسة جديدة أعدتها جامعة أوبسالا أن ثمانية من كل عشرة أطفال في السويد يشعرون بالقلق من كورونا، ويتعلق الأمر بشكل أساسي بالخوف من تعرض الأقارب للمرض أو الموت.  

وقال سبعة من كل عشرة مراهقين إنهم يرغبون في الحصول على مزيد من المعلومات عن الوباء.

وقالت قائدة فريق البحث وأستاذة الطب الاجتماعي آنا سركادي للتلفزيون السويدي اليوم “هناك كثير من القلق لدى الأطفال. قلق من الموت والمرض، خاصة بين الأقارب الأكبر سناً”، لافتة أيضاً إلى تأثير سلبي جداً للوباء على الحياة الاجتماعية للأطفال والعلاقات مع أصدقائهم إضافة إلى شوقهم لأجدادهم.  

وأضافت أن أصغر الأطفال الذين شاركوا في الدراسة بين 4-6 سنوات وتبين أن لديهم كثير من الأفكار حول كورونا.

استمرت الدراسة بين نيسان/أبريل وحزيران/يونيو وتم إجراؤها عبر استطلاعات على الإنترنت، وكان من الممكن أيضاً للأطفال المساهمة بالرسومات والصور في الدراسة.

وشارك في الدراسة البحثية ما مجموعه 1106 أطفال تتراوح أعمارهم بين 4 و18 سنة.