لائحة اتهام بحق 11 عضوا لخليّة خططت للاعتداء على مساجد في ألمانيا

: 11/15/20, 4:24 PM
Updated: 11/15/20, 4:24 PM

الكومبس – أوروبية: كشفت بيانات الادعاء العام الألماني أن الخلية الإرهابية اليمينية المتطرفة “غروبه إس.”، التي تمّ تفكيكها في شباط/فبراير الماضي، كانت أكبر وأكثر تنظيما مما كان يعتقد من قبل.

وأعلن الادعاء العام أن لائحة الاتهام باتت تشمل 11 رجلا بالانتماء إلى التنظيم الإرهابي، إلى جانب اتهام شخص آخر بتقديم الدعم لهذه الخلية. وأثناء الاعتقالات خلال حملة المداهمات التي شنّتها السلطات في 14 شباط/فبراير الماضي، أحصى المحققون خمسة رجال في صلب المجموعة واتهموا ثمانية آخرين بتقديم الدعم المالي فقط.

ويُشتبه في أن المجموعة كانت تعتزم شنّ هجمات على مساجد بغرض إسقاط أكبر عدد ممكن من القتلى والجرحى، لإثارة أجواء تشبه الحرب الأهلية. واتهم الادعاء العام رجلين، وهما فيرنر إس (54 عاما)، وتوني إي (40) بتزعم التنظيم.

وتشتبه السلطات في أن الرجلين إضافة إلى ستة متهمين آخرين، حضروا اجتماعا تأسيسيا في بلدة ألفدورف بولاية بادن-فورتمبرغ في أيلول/سبتمبر 2019. وستجرى وقائع المحاكمة في محكمة شتوتغارت التابعة للولاية.

و.ب/ه.د (أ ب د، د ب أ)

ينشر في إطار اتفاق تعاون مع DW

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2023. All rights reserved