Lazyload image ...
2017-05-17

الكومبس –  الصحة: تشهد ضاحية رينكيبي في ستوكهولم، فعاليات يوم الصحة أيام 17، 18، 19، 20  أيار / مايو الجاري، حيث تشارك في هذه الفعاليات مجموعة من المؤسسات الصحية والمنظمات الاجتماعية.

ويأتي تنظيم هذه الفعالية، للتعريف بالمشاكل الصحية التي يعاني منها سكان رينكبي، والتي توصف بانها مختلفة عن الأوضاع في بقية أنحاء البلاد.

وبحسب التقارير الصحية السويدية، تعتبر رينكبي واحدة من أكثر المناطق التي توجد فيها أعلى معدلات الإصابة بالأمراض في البلاد. حيث أن العديد من المتضررين هم من الأطفال والمراهقين.

وكثير من سكان رينكبي لا يستطيعون الذهاب للطبيب. فالبعض منهم لا يعرفون أنهم مصابين بالمرض، ويعتقدون أن حالتهم طبيعية على الرغم من أنهم يعانون من ارتفاع شديد جداً في معدل ضغط الدم على سبيل المثال. وبالإضافة إلى ذلك تبلغ معدلات استهلاك السكر كميات كبيرة جداً بين الأطفال والبالغين على حد سواء.

ولا يعتبر في رينكبي أمر غير طبيعي، أن يشاهد المرء الرجال البالغين يستهلكون ما بين 7 -15 قطعة من السكر في فنجان القهوة، كما أنه من الطبيعي أن مشاهدة الأطفال في رينكبي ممن يبلغون عمر10 أعوام دون أسنان.

الهدف

والغرض من تنظيم أيام للصحة في ضاحية رينكبي هو نشر المعرفة ومساعدة الناس على العثور على المعلومات الصحيحة حول الأماكن التي يمكنهم التوجه إليها لطرح أسئلتهم والتعبير عن مخاوفهم وقلقهم.

منظمو الفعالية يقولون لـ “الكومبس” إنهم يريدون من خلال هذا النشاط، “تقديم المساعدة لرفع مستوى الوعي وتحفيز الناس على عيش حياة أكثر صحية وذلك من خلال تنظيم فعاليات أيام الصحة للعام الثاني على التوالي في منطقة Rinkeby Centrum  وعلى مدار الأيام التالية 17, 18, 19, 20 أيار/ مايو عام 2017” .

يوم الصحة في العام الماضي كان جيداً حقاً!

وهذا العام هو الثاني على التوالي الذي يتم فيه تنظيم أنشطة وفعاليات أيام الصحة. حيث نجح القائمون على النشاط في العام الماضي في زيادة عدد الزوار إلى مراكز الرعاية الصحية والمركز الوطني لرعاية الأسنان ومركز العلاج النفسي وغيرها. وقد بدأ بالعمل العديد من العاملين مما يؤدي بالتالي إلى تسهيل عملية وصولهم للجمهور.