ازدياد شعبية ممارسة الرياضة بين كبار السن السويديين

الكومبس – الصحة: ازدادت نسبة كبار السن الذين يمارسون الرياضة مرة واحدة على الأقل في الأسبوع، وسجلت نسبتهم نمواً  سريعاً، وخاصةً بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن أكثر من 75 عاماً.

وبحسب أرقام مكتب الإحصاء المركزي السويدي SCB فإن نسبة الأشخاص الذين يمارسون الرياضة مرة واحدة على الأقل أسبوعياً، نمت بشكل كبير جداً خلال السنوات الأخيرة، حيث ارتفعت النسبة خصوصاً بين الأشخاص ممن تجاوزوا عمر 75 عاماً.

وتشير نتائج الإحصاءات إلى أنه خلال الفترة الزمنية الممتدة من عام 2008 ولغاية 2015، ارتفعت نسبة النساء ممن تتراوح أعمارهن بين 75 و 84 عام واللواتي يمارسن التمارين الرياضية في الهواء الطلق كل أسبوع، حيث ازدادت نسبتهم من 29 إلى 55 ٪ .

وذكر مكتب الإحصاء المركزي أنه من غير الممكن معرفة أسباب الزيادة الكبيرة في معدلات كبار السن الذين يمارسون الرياضة.

وقالت Gertrud Pfister البروفيسورة في علم الاجتماع الرياضي في جامعتي مالمو وكوبنهاغن “لقد شهدنا خلال السنوات الأخيرة تغير واضح في مفاهيم كبار السن حول أهمية الرياضة والقيام بالتمرينات الحركية”.

وأوضحت أن تحسين حالة جسم الإنسان يتم من خلال عدة أمور أهمها وجود الاستفادة من مميزات الرفاه الاجتماعي بشكل جيد، بالإضافة إلى التركيز أكثر على القيام بالأمور الحركية ومحاولة اللعب مع الأطفال والتمتع بالطاقة للعمل في حديقة المنزل.

وبينت أن ممارسة الرياضة واللعب والقيام بالأنشطة الحركية مع المجموعات لا يعني فقط المساهمة في تحسين الصحة الجسدية للشخص إنما تتضمن الكثير من الفوائد للمسنين. فالقيام بالأنشطة الحركية مع الآخرين يمكن أن تكون وسيلة فعالة للخروج من العزلة والتحدث مع الأشخاص الآخرين وليس فقط الأصدقاء والأقارب، مشيرةً إلى أن هذه الجوانب هي مهمة جداً وذلك حسبما أطهرت نتائج البحث.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.