“الأطعمة الغنية بالخضاب تزيد من مقاومة مرضى الشريان التاجي للالتهابات”

الكومبس – الصحة: يساهم الالتهاب في جعل مرض تصلب الشرايين يأخذ اتجاهاً سلبياً، كما أنه يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب الوعائية مثل النوبات القلبية.

جاء ذلك في مقال نشر في موقع Lakartidningen حول دراسة بحثية أعدتها باحثتين سويديتين هما Rosanna Chung دكتوراه في قسم الطب والعلوم الصحية بجامعة لينشوبينغ، و Lena Jonasson البروفيسورة و الطبيبة الأخصائية في قسم طب القلب بجامعة لينشوبينغ.

وعلى الرغم من أن علاج المرضى الذين يعانون من مرض الشريان التاجي قد تحسنت بشكل كبير خلال العقود الأخيرة، إلا أنه هناك العديد من المرضى الذين يعانون من استمرار انخفاض درجة الالتهاب.

ولكن السؤال المثير للاهتمام هو ما إذا كان الطعام يمكن أن يؤثر على درجة الالتهاب.

وتنتشر مادة الكاروتينات بكثرة في الفاكهة والخضراوات وهي عبارة عن صبغات عضوية تيتراتيربينويدية صفراء اللون وتكثر في الجزر والطماطم والمشمش والأناناس وغيرها من بانيات الألوان، كما أنها تذوب في الدهون ذات الخضاب الملونة التي هي مادة كيميائية تغير لون الضوء المنعكس عنها كنتيجة اصطفائية في امتصاص الضوء.

وتشير عدد من الدراسات إلى وجود علاقة عكسية بين علامات الالتهابات والكاروتينات الموجودة في البلازما، حيث أكدت الباحثتان أنهما حاولوا دراسة هذه العلاقة الموجودة لدى المرضى الذين يعانون من مرض الشريان التاجي.

ومن المثير للاهتمام أن الدراسة وجدت أن مادة اللوتين، الذي يتم تصنيعه من النباتات، لديه علاقة عكسية مع الالتهابات وذلك من خلال استعراض مقطع عرضي عند متابعة فحوصات التحليلات.

وحاول الباحثون معرفة ما إذا كان اللوتين ذات تأثير مضاد للالتهابات، حيث عملوا على إعداد خلايا الدم البيضاء المأخوذة من مرضى الشريان التاجي ومعالجتها مع تركيزات مختلفة من اللوتين.

وأظهرت النتائج أن وجود اللوتين بشكل زائد يقلل بشكل كبير من نشاط كريات الدم البيضاء الملتهبة لدى مرضى الشريان التاجي وبالتالي لديه القدرة على الحد من الالتهاب المزمن ذات الدرجة المنخفضة.

وذكر الباحثون أنهم سيحاولون خلال الخطوة البحثية التالية دراسة ما إذا يساهم تناول المرضى كميات كبيرة من الطعام الغني بمادة اللوتين في إحداث تأثيرات مضادة للالتهابات.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.