Lazyload image ...
2017-06-12

الكومبس – الصحة: أعلن كل من المجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية Socialstyrelsen ومصلحة مراقبة الأدوية Läkemedelsverket في تقرير للحكومة السويدية أنه أصبح بإمكان الأطباء الآن كتابة وصفة طبية تتألف من دواء ترياق Naloxon للأشخاص المعرضين لخطر الحصول على جرعة زائدة من المواد الأفيونية.

ويعتبر دواء نالوكسون هو عقار طبي يستخدم لمواجهة آثار تعاطي جرعات زائدة من المواد الأفيونية، مثلا الهيروين أو المورفين. ويستخدم النالوكسون على وجه التحديد لمكافحة الاكتئاب الذي يهدد الحياة من الجهاز العصبي المركزي والجهاز التنفسي.

وذكر موقع Lakartidningen أن التقرير يهدف إلى الحد من تعاطي الجرعات الزائدة وذلك حسبما أوصت منظمة الصحة العالمية، حيث يتم إعطاء دواء مضاد السموم نالوكسون للأشخاص الذين يسيئون استخدام المواد الأفيونية مثل الهيروين والمورفين وبيوبرينورفين.

وتم تقديم مشروع تعديل قانون منح الأطباء دواء نالوكسون إلى البرلمان السويدي في شهر شباط/ فبراير الماضي، وبعد ذلك تم تكليف كل من وزير الصحة والرعاية الصحية والمجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية ومصلحة مراقبة الأدوية لإجراء تحقيق سريع في هذه المسألة.

وتوصلت السلطات الحكومية السويدية إلى استنتاج يفيد ان هناك إمكانية للأطباء بوصف النالوكسون كدواء على العلاج الذاتي، حتى وإن كان الشخص يحتاج إلى الحصول على المساعدة من الآخرين.

وقال Pär Ödman المستشار العام في المجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية في بيان صحفي “عندما يكون المريض كما هو الحال في هذه الحالات، يحتاج للحصول على مساعدة عملية للقيام بالعلاج الذاتي، فإنه يتوجب على المريض التشاور مع الشخص الذي سوف يساعد المريض، وعلى سبيل المثال يمكن أن يكون الشخص أحد أقارب المريض”.

من جهته عبر Anders Åkesson عضو المجلس الإقليمي لمنطقة سكونه وعضو حزب البيئة عن سعادته بنتيجة التقرير، لاسيما وأن هذا القرار يعني أن الشخص الذي يتعاطى جرعات زائدة يمكن أن يأخذ الدواء مباشرةً.

ويعمل حالياً كل من المجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية ومصلحة مراقبة الأدوية لمواصلة التحقيق حول كيف يمكن جعل دواء النالوكسون متاحاً للأفراد العاملين في مجال الشرطة والخدمات الاجتماعية.

Related Posts