السويد تمول مشروع علمي لإنتاج الجلد الاصطناعي بالطباعة ثلاثية الأبعاد

الكومبس – الصحة: قررت الوكالة الحكومية لتمويل البحوث ومشاريع الابتكار Vinnova تخصيص حوالي مليون كرون سويدي لتمويل بحث علمي يتعلق بإنتاج الجلد الاصطناعي عن طريق تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد 3D.

ويهدف المشروع العلمي إلى ابتكار جلد اصطناعي للمرضى الذين يعانون من الحروق الشديدة، أي أنه يمكن أن تصبح هذه الوسيلة في علاج الحروق حقيقة واقعية في غضون سنوات قليلة.

وذكرت وكالة الأنباء السويدية TT أن هذا المشروع هو نتائج تعاون مشترك بين كلية Chalmers للتكنولوجيا وجامعات يوتوبوري ولينشوبينغ و Sahlgrenska.

وحصل هذا المشروع في مجال التكنولوجية الطبية على تمويل حكومي بقيمة مليون كرون سويدي بغية تطوير أساليب علاج وزراعة خلايا الجلد من خلال استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.

ومن المؤمل أن تساعد هذه الأموال في تعزيز البحوث العلمية المتعلقة بزراعة الخلايا في المختبر.

وقال Lars Kölby المحاضر والطبيب الأخصائي في قسم جراحة التجميل بمستشفى جامعة Sahlgrenska في يوتوبوري إن المرضى المصابين بحروق شديدة ولاسيما أولئك الذين لديهم شامات وراثية كبيرة، يحتاجون إلى زراعة كميات كبيرة من الجلد، وبالتالي فإنه يمكن تحقيق هذا الأمر من خلال استخدام التقنيات التكنولوجية.

وأوضح ان الغرض من طباعة الجلد الاصطناعي هو مساعدة المرضى المصابين بحروق شديدة وعميقة. مبيناً أن الفكرة هي التمكن من طباعة أي شيء يساعد في عملية الشفاء وصالح للاستعمال على جسم الإنسان لاسيما إذا كانت عملية زرع خلايا الجلد تعتمد على الحيوانات الثدية بالتحديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.