Lazyload image ...
3K View

الكومبس – الصحة: كشفت نتائج دراسة تشيكية أن تناول وجبتين كبيرتين في اليوم هو أفضل من تناول ست وجبات صغيرة على الأقل عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن.

وبحسب الموقع السويدي Sund.nu فقد بلغ عدد المشاركين في الدراسة حوالي 54 شخصاً ممن يعانون من مرض السكري نمط 2 ومن البدانة وزيادة الوزن.

وحاول الباحثون تقسيم المشاركين في الدراسة إلى مجموعتين، حيث تناول أعضاء المجموعة الأولى وجبتين اثنتين هما الإفطار والغداء فقط وامتنعوا عن تناول أي شيء آخر خلال النهار، في حين تناول المشاركون في المجموعة الثانية حوالي ست وجبات غذائية صغيرة موزعة على النحو التالي، الإفطار، وجبة خفيفة، وجبة غداء، وجبة خفيفة، العشاء.

وتابع الباحثون المجموعتين على مدى 12 أسبوعاً، حيث وجدوا أن أولئك الذين يتناولون وجبتي إفطار وغداء فقط خلال اليوم قد فقدوا وزناً أكبر مقارنةً مع أولئك الأشخاص الذين يتناولون ست وجبات غذائية خلال اليوم الواحد.

وكانت نتائج دراسة سابقة جرى إعدادها عام 2010 قد أظهرت أن الاشخاص الذين يتناولون ست وجبات في اليوم قد انخفض وزنهم بشكل أكبر مما لو كانوا يأكلون ثلاث وجبات غذائية فقط.

أما نتائج الدراسة الجديدة فقد أحبطت وناقضت نتائج الدراسات السابقة، حيث بينت أنه من الأفضل بالنسبة للشخص الراغب بإنقاص وزنه، تناول وجبتين اثنتين فقط في اليوم.

وأشارت الدراسة إلى حقيقة أن حجم عدد السعرات الحرارية في اليوم الواحد هو نفسه بالنسبة لكلا الفريقين المشاركين في الدراسة.

وذكر الباحثون أن الشخص إذا كان يريد إنقاص وزنه بهذه الطريقة، فإنه يجب أن يأكل وجبة الإفطار بين الساعة 6 و 10 صباحاً، في حين ينبغي تناول وجبة الغداء خلال الفترة الزمنية الممتدة من الساعة 12 ولغاية الساعة الرابعة عصراً.

واعتبرت الدراسة أن تناول وجبتين فقط خلال اليوم له فوائد كثيرة حيث يساهم في انخفاض نسبة الدهون في الكبد بشكل كبير جداً، بالإضافة إلى تحسين مستوى حساسية الأنسولين، مقارنةً مع تناول ست وجبات صغيرة خلال النهار.

Related Posts