حدوث الهبات الساخنة مبكراً لدى المرأة تشير إلى مخاطر أكبر على القلب

الكومبس – الصحة: أكد باحثون أن النساء اللاتي تبدأ لديهن الهبات الساخنة في الأربعينات وأوائل الخمسينات من أعمارهن قد يكن أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية فيما بعد.

وبحسب وكالة الأنباء رويترز فقد خلص الباحثون في دراسة شاركت فيها حوالي 272 امرأة تتراوح أعمارهن بين 40 و60 عاماً إلى وجود علاقة بين الهبات الساخنة المبكرة والخلل الوظيفي للخلايا البطانية وهو عرض يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وقالت ريبيكا ثرستون كبيرة الباحثين في الدراسة وهي من معمل الصحة النسائية السلوكية الحيوية التابع لجامعة بيتسبرج “كانت الهبات الساخنة تعتبر مجرد أمور تتعلق بجودة الحياة. ولم يربط باحثون كثيرون بينها وبين صحة قلب المرأة.”

ولاحظ الباحثون ظهور عرض يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بين النساء اللاتي بدأت لديهن الهبات الساخنة بين سن 40 و53 عاماً.

وقال الباحثون في تقرير نشرته دورية (مينوبوز) إن نفس العرض لم يظهر في النساء من نفس الفئة العمرية اللاتي لم يتعرضن للهبات الساخنة. وأضافوا أنه لم تظهر صلة بين الهبات الساخنة والخلل الوظيفي للخلايا الباطنية بين النساء الأكبر سناً اللاتي تتراوح أعمارهن بين 54 و60 عاماً.

ولم تكن أي من المشاركات في الدراسة تدخن كما لم تشخص إصابة أي منهن بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وذكر الباحثون أن الهبات الساخنة أثناء اليقظة قد تشير إلى خطر أكبر بالمقارنة بها أثناء النوم وذلك لأسباب غير معروفة بعد.

ووضع الباحثون في الاعتبار عوامل خطر أخرى تتعلق بالقلب والأوعية الدموية وانخفاض مستويات هرمون الإستروجين بين النساء الأكبر سناً مما قد يؤدي إلى تراجع وظائف أوعية الدم.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.