Lazyload image ...
2017-07-25

الكومبس – الصحة: يستمر ببطئ ارتفاع حالات الإصابة بمرض التهاب الدماغ المحمول بالقراد TBE الذي يعتبر أحد أنواع التهاب الدماغ الذي تنقله حشرة القراد.

وحذر Tomas Bergström البروفيسور في مستشفى جامعة Sahlgrenska بيوتوبوري من أن حالات الإصابة بهذا المرض أصبحت شائعة جداً كما هو الحال في عدد من دول أوروبا الوسطى.

ومن المعروف أن التهاب الدماغ المحمول بالقراد هو مرض فيروسي معدي ينطوي على الجهاز العصبي المركزي. وغالباً ما يسبب هذا المرض التهاب السحايا والتهاب الدماغ. ويمكن للفيروس أن يؤدي إلى إصابة الدماغ بمرض التهاب الدماغ، أو مرض السحايا “الحمى الشوكية” أو كليهما التهاب السحايا الدماغي.

وقال البروفيسور Bergström لصحيفة Svenska Dagbladet إن اللقاح الطوعي لا يعتبر فعالاً بشكل كامل، ولذلك فإنه من المرغوب والأفضل أن يتم توفير اللقاح المجاني لجميع الأطفال ضد التهاب الدماغ المحمول بالقراد TBE، وذلك بغية حمايتهم من الإصابة بالمرض.

وأفادت وكالة الصحة العامة Folkhälsomyndigheten أن أرقام الإحصاءات تشير إلى تسجيل حوالي 13 حالة إصابة بالمرض في جميع أنحاء السويد خلال شهر حزيران/ يونيو الماضي.

ووصل عدد الإصابات بمرض التهاب الدماغ المحمول بالقراد TBE خلال شهر تموز/ يوليو الحالي لنحو 74 حالة، على من أن عدد الحالات التي تم الإبلاغ عنها خلال الفترة الحالية هي أقل من العام الماضي، في حين أن هذا الرقم هو أكبر بنحو 30 حالة إصابة تم تسجيلها خلال الفترة نفسها من عام 2015.

نفقات كبيرة

وفي السويد تقدر تكلفة حصول الشخص على الجرعات الثلاثة الأولى من اللقاح المضاد لالتهاب الدماغ المحمول بالقراد TBE حوالي 900 كرون، بينما يتم منح هذا اللقاح مجاناً للأطفال في النمسا، وهو ما يفسر توقف زيادة حالات الإصابة بمرض التهاب الدماغ المحمول بالقراد TBE.

واعتبر البروفيسور Bergström أنه بالنسبة للعائلات من ذوي الدخل المنخفض فإن تكلفة الحصول على اللقاح ستبلغ عدة آلاف من الكرونات.