ما هو الدواء الذي يمكن أن يسبب تلف الكبد؟

الكومبس – الصحة: أوصت وكالة الأدوية الأوروبية EMA بضرورة وضع حدود لاستخدام العقار الطبي Zinbryta المعروف طبياً باسم daclizumab وذلك بسبب التحقيقات الجارية حول مزاعم الاشتباه بدوره الخطير في تلف الكبد.

وفي ذات السياق فقد أكدت مصلحة مراقبة الأدوية السويدية Läkemedelsverket أنه ينبغي التقليل من استخدام دواء Zinbryta، مشيرةً إلى ضرورة أن يقتصر استعماله بشكل مؤقت لعلاج المرضى الذين يعانون من كثرة انتكاسات التصلب اللويحي والذين لا يستجيبون لبعض أنواع العلاجات الأخرى، بالإضافة أيضاً إلى المرضى الذين يتطور لديهم المرض ويعانون من الانتكاس بشكل سريع وعدم الاستجابة للعلاج عن طريق الأدوية الأخرى.

وشددت المصلحة على ضرورة عدم استخدام هذا الدواء من قبل المرضى الذين يعانون من تلف الكبد.

ونصحت مصلحة مراقبة الأدوية بعدم اعتماد أساليب العلاج الجديدة للعقار الطبي Zinbryta لاسيما بالنسبة للمرضى الذين يعانون من أمراض المناعة الذاتية الأخرى إلى جانب مرض التصلب المتعدد “التصلّب اللويحي أو التهاب الدماغ والنخاع المنتثر”، حيث ينبغي توخي الحذر في حال كان يتم إعطاء دواء Zinbryta بالتزامن مع تناول أنواع أخرى من العقاقير الطبية التي يمكن أن تؤدي إلى تلف الكبد.

ويسبب دواء Zinbryta بعض الآثار الجانبية الخطيرة مثل تلف الكبد وبعض الأمراض المناعية، كما أنه قد يؤدي للإصابة بالطفح الجلدى وعدوى الجهاز التنفسي العلوي والتهاب الجلد وآلام الحلق وتضخم العقد الليمفاوية.

وذكر موقع Dagens Medicin أن التحقيقات حول مدى خطورة استعمال دواء Zinbryta قد بدأت إلى إثر وفاة أحد المرضى بعد تعاطيه هذا الدواء، بالإضافة إلى تسجيل أربع حالات إصابة خطيرة بتلف الكبد.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.