ما هي أهم الأدوية الرخيصة التي تحمي حياة الأمهات بعد الولادة؟

الكومبس – الصحة: أكدت دراسة جديدة أن الأدوية والمستحضرات الطبية الرخيصة والمعروفة يمكن أن تكون قادرة على إنقاذ حياة العديد من الأمهات اللواتي يواجهن خطر التعرض للنزيف حتى الموت بعد الولادة.

ووفقاً لنتائج الدراسة التي نشرتها مجلة Lancet فإن هذه المستحضرات الطبية التي تحتوي على حمض الترانيكساميك، يساهم في منع تخثر الدم وحدوث الجلطات.

وحمض الترانيكساميك هو مشابه اصطناعي للحمض الأميني الليسين. ويستخدم لتخفيف أو منع فقدان الدم بصورة مفرطة أثناء الجراحة والحالات الطبية المختلفة أو الاضطرابات النزفية المختلفة فهو يساعد عملية الإرقاء.

وذكر الموقع السويدي Dagens Medicin أن معدل وفيات الأمهات انخفض بنحو 31 ٪ بالنسبة للنساء اللواتي حصلن على مستحضرات طبية في غضون ثلاث ساعات بعد الولادة مقارنةً مع تأثير الدواء الوهمي. وكذلك أيضاً فقد انخفضت الحاجة لإجراء العمليات الجراحية بعد العلاج، وذلك وفقاً لفريق البحث الدولي المشارك في إعداد الدراسة.

ووجد الباحثون أن الأمهات والأطفال لا يعانون من أي آثار جانبية بسبب الخضوع للعلاج عبر المستحضرات الطبية والأدوية.

ويشير الباحثون حالياً إلى أن الأدوية التي تحوي حمض الترانيكساميك ينبغي الاعتماد عليه وإدراجه ضمن خط العلاج الأول ضد ما يسمى بنزيف ما بعد الولادة أي حدوث نزيف حاد بعد الولادة.

وبحسب أرقام الإحصاءات فإن حوالي 100 ألف امرأة تتأثر سنوياً بنزيف ما بعد الولادة في جميع أنحاء العالم. حيث تحدث معظم هذه الحالات في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

وشملت الدراسة نحو 20 ألف امرأة من حوالي 21 دولة حول العالم، حيث تم تشخيص إصابة أولئك المشاركين في البحث بنزيف ما بعد الولادة. وجرى اختيار المشاركين عشوائياً حيث تلقى قسم منهم عقاقير طبية فيما خضع القسم الآخر لعلاج وهمي بالتزامن مع توفير الرعاية الصحية القياسية لهم.

وحاول الباحثون متابعة حالات أولئك النساء المشاركين في الدراسة خلال الفترة الممتدة من عام 2010 ولغاية 2016، حيث كانت أعمارهن من 16 عام وما فوق.

ويعتبر النزيف بعد الولادة هو أحد المضاعفات التي قد تلي الولادة، الطبيعية أو القيصرية. يُعرف النزيف بعد الولادة بأنه النزيف الذي يفوق نصف لتراً أي 500 ميليمتر من الدم بعد الولادة الطبيعية، أو لتراً أي 1000 ميليمتر من الدم بعد الولادة القيصرية، ويُعتبر حالة منتشرة.

وغالباً ما يتم تصنيف النزيف بعد الولادة الى نوعين هما، النزيف بعد الولادة المبكر أي النزيف الذي يحدث خلال 24 ساعة من الولادة. أو النزيف بعد الولادة المتأخرالذي يحدث بعد 24 ساعة وحتى 6 أسابيع من الولادة.

معظم حالات النزيف بعد الولادة هي مبكرة، ونادرة هي الحالات المتأخرة. ومن المحتمل أن تكون حالة النزيف بعد الولادة طفيفة، ولا تُعرض المرأة للخطر. إلا أن النزيف بعد الولادة قد يكون حالة طارئة تؤدي الى فقدان الكثير من الدم، وإلى الصدمة في الحالات القصوى.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.