مقترح: ينبغي فحص نقص المناعة الشديد لدى الأطفال حديثي الولادة

Christine Olsson/TT Socialstyrelsen föreslår att alla nyfödda ska testas för SCID. Arkivbild.

الكومبس – ستوكهولم: قدم مجلس الخدمات الاجتماعية في السويد مقترحاً يقضي بإجراء فحص للأطفال حديثي الولادة من أجل الكشف المبكر عن اصابتهم بمرض SCID (نقص المناعة الشديد).

ويرى المجلس أن من شأن المقترح أن يؤدي الى الكشف عن المرض لدى عدد من الأطفال سنوياً ما يمنحهم فرصة لتلقي التشخيص والعلاج ضد هذا المرض الذي وصفته بالخطير.

وقالت المحققة في المجلس لينا كيلر في بيان صحفي: “سيكون بالإمكان علاج هؤلاء الأطفال من خلال زرع الخلايا الجذعية لهم، وهو العلاج الوحيد الشافي المتاح في الوقت الحالي”.

وSCID مرض وراثي ويعني أن نظام المناعة لدى الطفل حديث الوليد يعمل بشكل سيء أو لا يعمل على الإطلاق. وفي هذه الحالة تكون الالتهابات العادية التي قد يصاب بها الطفل مهددة لحياته. وإذا لم يحصل الطفل على العلاج فقد يؤدي المرض الى موته قبل بلوغه السنة الثانية من عمره.

وقالت كيلر: “إذا تم الكشف عن المرض بشكل مبكر، يمكن حينها تقليل خطر العدوى عن طريق العزل والعلاج الوقائي”.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.