هذه هي أعراض وطرق علاج السكتة الدماغية

الكومبس – الصحة: يعاني الكثير من الأشخاص من الإصابة بالسكتة الدماغية. وهناك بعض الدلالات تشير إلى الإصابة بالسكتة، مثل حدوث اضطرابات في الرؤية وحالات شلل في الذراعين والساقين. وغالباً ما يكون كبار السن أكثر عرضة للسكتة الدماغية، حسبما أفاد موقع DW الإلكتروني.

أعراض الإصابة

وذكر دومينيك ميشالسكي كبير الأطباء في قسم الرعاية الخاصة لمرضى السكتة الدماغية بمستشفى لايبزيغ، أن من بين الدلائل على الإصابة بإحدى حالات السكتة الدماغية التي غالباً ما تكون أكثر خطورة هي حدوث اضطرابات في الرؤية وإصابات شلل واضطرابات في الوجه والذراعين والساقين. ولا يزال الكثير من الناس لا يأخذون هذه الأعراض على محمل الجد.

أسباب السكتة

وتحدث الإصابة بالسكتات الدماغية بسبب حدوث انسداد مفاجئ في الأوعية الدموية بالمخ مما يحد من تدفق الأوكسجين للمخ ويؤدي لموت خلايا، حسبما أوضح  الطبيب ميشالسكي، الذي أوصى بسرعة التعامل مع أعراض السكتة الدماغية لأنه كلما تأخر فتح هذه الأوعية كلما مات عدد أكبر من الخلايا.

وأضاف الطبيب المختص “كل ثانية لها أهميتها، لابد من بدء العلاج الطبي خلال الساعات الأولى من الإصابة وهي الفترة التي تبدأ بظهور الأعراض ولذلك يجب الاتصال فوراً بالإسعاف حتى يتم نقل المريض لإحدى المستشفيات وبدء إجراءات علاجه”.

العلاج

وأوضح ميشالسكي أنه بعد فحص المخ تكون هناك طريقتان لفتح الأوعية الدموية، إحداها من خلال إعطاء المريض محلول والأخرى من خلال إدخال قسطرة عبر منطقة المغبن الموجودة بين الفخذ والبطن إلى المخ.

وأشار الطبيب الألماني إلى أن الطريقة الأخيرة جديدة نسبياً وأصبحت تستخدم بشكل واسع منذ نحو عامين.

وذكر الطبيب المختص أنه غالباً ما يظل المرضى أياماً عديدة في قسم السكتة الدماغية، وأنه من المهم متابعة العلاج والتدريب على النطق خلال فترة النقاهة والعلاج النفسي، والذي يمكن أن يستمر أسابيع عدة في الغالب وتقدمه مؤسسات رعاية صحية متخصصة في حالة عدم توفر هؤلاء الأقارب.

عوامل تزيد من خطر الإصابة

وأوضحت الجمعية الألمانية لعلم النفس العصبي السريري وتصوير وظائف الأعضاء أنه وبشكل عام فإن خطر الإصابة بسكتة دماغية يزداد بشكل مضاعف مع تقدم السن وأن السبب في ذلك هو تزايد عوامل الخطر مثل الإصابة بالرجفان الأذيني على سبيل المثال وارتفاع ضغط الدم وتزايد دهون الدم والسمنة أو نتائج التدخين المتراكمة على مدى عقود.

فيما أوضح ماري لايزله، المتحدث باسم المؤسسة الألمانية للحماية من السكتة الدماغية أن السكتة الدماغية هي أكثر أسباب الإصابة بأحد أنواع الإعاقة. مشيراً إلى أن نحو 40 % من المرضى الذين يصابون بالسكتة الدماغية يموتون خلال العام الأول عقب الإصابة، وأن أكثر من نصف الذين يجتازون الإصابة لا يمكنهم الاستغناء عن الرعاية الصحية والعلاج ووسائل المساعدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.