الكومبس: أكثر من 300 ألف متابع على الفيسبوك وإطلاق مبادرات إعلامية جديدة

الكومبس – ستوكهولم: حقق موقع الكومبس الإلكتروني باللغة العربية Alkompis.se إنجازاً جديداً، حيث وصل عدد متابعيه في الفيسبوك الى أكثر من 300 ألف متابع، بالتزامن مع إطلاق التجربة الأولى لمشروع Webb-tv الذي بدأ العمل به مؤخراً.

وكتب موقع AL-TID التابعة لمؤسسة الكومبس باللغة السويدية يقول: “اليوم هو مثل أي يوم عمل عادي بالنسبة لمؤسس شبكة الكومبس الإعلامية الدكتور محمود آغا، حيث يجلس في مكتبه يتلقى العديد من المكالمات الهاتفية ويعقد الاجتماعات مع الشركات الأخرى ويتحدث هاتفياً مع الزملاء العاملين في الكومبس ويناقشون أمور العمل، ولكن اليوم أيضاً يعتبر يوماً مميزاً وخاصاً للمؤسسة، حيث تجاوز عدد متابعي صفحتها على الفيسبوك 300 ألف متابع، وبالتالي فإن هذا الأمر يجعل موقع الكومبس واحد من أكبر القنوات الإخبارية السويدية في الفيسبوك، أي أنها أصبحت أكبر من أهم مواقع الأخبار في السويد مثل Aftonbladet  و Expressen .

ولكن مؤسس شبكة الكومبس لا يوجد لديه وقت للاحتفال بهذا الإنجاز، فالعديد من المشاريع الكبرى تنتظره، منها الجريدة الورقية الأسبوعية، وتصميم موقع إلكتروني جديد للكومبس وإطلاق القناة التلفزيونية Al Kompis TV على شبكة الانترنت، وهي شبيهة بقناة  Aftonbladet TV .

وفيما يلي نص المقابلة التي أجراها القسم الثقافي في موقع AL-TID مع الدكتور محمود الآغا.

لماذا تريد الكومبس الاستثمار في مجال تأسيس قناة تلفزيونية على شبكة الانترنت؟

” هناك طريقة جديدة لنقل الأخبار، وهناك حاجة أيضاً لمواكبة آخر التطورات في وسائل الإعلام، ومن المثير للاهتمام حقاً أن نستفيد من تقنية Live-webb-tv أي البث المباشر للقناة التلفزيونية على شبكة الانترنت، وإذا تم استخدام هذه الميزة بشكل صحيح يمكن أن تكون جيدة جداً، فالكثير من الناس لديهم فرصة البث على الهواء مباشرةً، ولكننا نريد أن نفكر بطريقة نوعية من أجل أن تكون فكرتنا فريدة من نوعها في هذ المجال ” .

هل هناك بعض القنوات الإخبارية التلفزيونية على شبكة الانترنت التي تراها مثالاًجيداً؟

مؤسسة Aftonbladet  الإعلامية تملك قناة تلفزيونية جيدة على شبكة الانترنت، وكذلك الأمر بالنسبة لشركة AJ+، حيث عملتا هاتين الوسيلتين الإعلاميتين على توزيع ونشر مقاطع فيديو قصيرة على نطاق واسع، وكانت هذه وسيلة سريعة لاستيعاب الأخبار بشكل سريع جداً.

كيف سيكون برأيك شكل التمويل المالي؟

نحن نتوقع أن ينجذب المعلنون وتنفتح عيونهم على قناتنا التلفزيونية في شبكة الانترنت، لانها توفر فرصة جيدة للوصول للجمهور الأصغر سناً والذي يملك اهتمامات كبيرة في مجال التكنولوجيا وإعلام الفيديو.

ستجري شبكة الكومبس بعض التغييرات على موقعها الإلكتروني، هل ستكون هناك تغييرات كبيرة؟

نعم، نحن نعمل حالياً على وضع تصميم جديد كلياً لموقع alkompis.se ، وهذا التصميم سيسهل كثيراً عملية الحصول على المعلومات الصحيحة، لدينا أخبار لا تقتصر على موقعنا فقط، وهناك أيضاً قسم خاص بالمعلومات العامة وخدمة الإعلانات، وهذا يحتاج إلى أن يكون الموقع أكثر وضوحاً، كما أننا نريد أن ندمج البث المباشر للقناة التلفزيونية  webb-tv وربطها مع الموقع بطريقة مشابهة لما فعلته صحيفة الأفتونبلاديت، وبالإضافة إلى هذا نحن الآن بصدد تطوير موقع لخدمة الإعلانات بشكل أفضل لإرضاء المعلنين، ومن خلال المناقشات والمحادثات مع الشبكات الإعلانية الأخرى أصبح لدينا رؤية واضحة حول كيف يمكننا تحسين أماكن وضع الإعلانات على الموقع وتلبية طلبات المعلنين وتحقيق وجهات نظرهم على نحو أفضل.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.