مكتب العمل يكشف أهم المهن المطلوبة في السوق بمنطقة سكونه

الكومبس – سكونه: كشف مكتب العمل Arbetsförmedlingen عن وجود توقعات توفر المزيد من فرص العمل في السويد خلال العام الحالي، ولذلك فقد تم إعداد دراسة حول أهم المهن التي تتطلب التركيز أكثر على التدريب والتعليم المهني سواء في المرحلة الثانوية أو مرحلة الكليات والمعاهد.

وبحسب بيان أصدره مكتب العمل في محافظة سكونه وتلقت الكومبس نسخةً منه فإن أهم الفرص المتوفرة بكثرة تشمل مجالات الرعاية الصحية والعمل الاجتماعي والتدريس والتكنولوجيا والحواسيب الإلكترونية والبناء والهندسة، بالإضافة إلى وجود تحسن طفيف في الوظائف الصناعية.

وأشار البيان إلى وجود فرص عمل وفيرة جداً في قطاع وظائف الخدمات في سكونه، حيث غالباً ما تكون شروط ومتطلبات العمل في هذا المجال بسيطة جداً وهو ما يخلق نوعاً من المنافسة الشرسة.

وقال المحلل في دائرة مكتب العمل بمحافظة سكونه Thomas Behrens إن المكتب يحرص دائماً على تقديم المعلومات التي توضح مستقبل الوظائف بهدف توجيه الاهتمام لاختيار المهنة التي تناسب كل شخص، واستكشاف وضع فرص العمل مستقبلاً.

ودعا Behrens جميع الراغبين بمتابعة تحصيلهم العلمي إلى الإطلاع على المعلومات التي نشرها مكتب العمل حول مستقبل أهم المهن التي توفر الكثير من الوظائف.

وأوضح المكتب أن اكتفاء بعض الشباب بالتعليم الثانوي المهني يعتبر خياراً جيداً، لكن متابعة البرامج التعليمية في مراحل ما بعد التعليم الثانوي يساهم في الحصول على المزيد من فرص العمل على المدى الطويل.

وذكر المكتب أن ازدياد فرص العمل في مجال الرعاية الصحية والتعليم يعود إلى نمو معدلات عدد السكان في سكونه، وفي نفس الوقت لا يوجد ما يكفي من الأشخاص المدربين للعمل في هذه المهن، مبيناً أن العديد من الناس قدموا للسويد خلال عام 2015 وبالتالي هناك حاجة للعديد من الموظفين في القطاعات الصناعية.

وفيما يلي قائمة بأهم مهن التعليم الثانوي المهني:

1- عمال البناء

2- الخبازون

3- ميكانيك السيارات والشاحنات

4- الطهاة

5- سائقي الشاحنات

6- الممرضات

أما أهم المهن الخاصة بمراحل التعليم ما بعد الثانوي فهي:

1- المهندسون المدنوين (بناء، إلكترونيات، الطاقة الكهربائية، المواد الكيميائية، الآلات، مسح الأراضي).

2- مدرسو المرحلة التمهيدية

3- الأطباء

4- الهندسة المعلوماتية

5- علماء النفس

6- الأخصائيون الاجتماعيون

7- الممرضات