Lazyload image ...
2015-07-07

الكومبس – قصص نجاح: رغم حداثة عهده في السويد، إلا أنه تمكن من الحصول على فرصة تدريب وعمل صيفي لدى مؤسسة حكومية متخصصة بالمساحة Lantmäteriet، وتمكن من إجراء أكثر من 600 عملية تصحيح على الخرائط في البلاد.

انتقل ياسر حموش، والبالغ من العمر 30 عاماً، من مسكنه التابع لمصلحة الهجرة بمدينة نيشوبينغ إلى بلدية Gävle السويدية بعد حصوله على الإقامة، أملاً في فرصة عمل، كونها أكبر تجمع للشركات الطبوغرافية في السويد، ويملك عدداً من الأصدقاء فيها.

وصل ياسر إلى السويد في نيسان/ أبريل 2014، قادماً من سوريا، وحصل على الإقامة في شهر أيلول/ سبتمبر من العام ذاته، ليبدأ بدراسة اللغة السويدية. ثم تبعته زوجته وطفلته البالغة من العمر 4 سنوات، عبر لم الشمل منذ أربعة أشهر.

“رفضت سيرتي الذاتية 6 مرات لدى نفس المؤسسة”

يقول ياسر للكومبس: “كنت مهندساً بتخصص طبوغرافيا، وعملت مع والدي في شركته الخاصة بمجال الطبوغرافيا في سوريا، كما عملت كمشرف في قسم هندسي بشركات إسكان ومقاولات سورية، ومديراً للتصميم على برامج الأوتوكاد في شركة تعدين بالأردن”.

بدأ ياسر مشواره العملي في السويد عن طريق مكتب العمل، راغباً في متابعة مهنته ودراسة اللغة السويدية، ويقول: “أرسلت سيرتي الذاتية إلى مكان عملي الحالي 6 مرات، لكني قوبلت بالرفض، ثم رفع مكتب العمل اسمي إلى إدارة بلدية يافله، فاستدعوني لمقابلة، وتكمنت من الحصول على فرصة تدريب بعدها بفترة”.

ثلاثة أشهر كانت مدة التدريب الذي تلقاه ياسر في مكتب المساحة الحكومي Lantmäteriet، انتهت في 16 حزيران/ يونيو الفائت، ليحصل على عقد عمل صيفي مع وعود بالتوظيف مطلع العام القادم.

وحول مجال عمله بالتحديد، يقول ياسر: “إن مكتب المساحة هي مؤسسة حكومية، وهي تقسم السويد إلى 1000 خريطة، وتعمل على تصحيحها دوماً، ويعتبر مجال تخصصي في الطرق والأراضي الزراعية والمسطحات المائية، لإزالة الأخطاء من الخرائط، وتمكنت منذ بدء عملي من تصحيح أكثر من 200 مخطط بمجال الطرقات، و 386 مخطط في مجال الأراضي الزراعية، و 25 مخطط للمسطحات المائية”.

ما هي طبيعة الأخطاء وكيف تقوم بتصحيحها؟

إذا دخلنا إلى خرائط غوغل فسنجده يعطي طرقاً خاطئة أحياناً، فهم يشترون مخططاتهم منا، أما الأخطاء فهي تتم لأن الخرائط تعتمد على المسح الجوي الذي تجريه المؤسسة، ثم يرسم المهندسون على ورقة بيضاء وفق المسح أو وفقاً لخرائط قديمة فيجتهد من عنده أحياناً، لتتراكم أخطاء بالرسم، لذلك يتم تدقيق الخريطة على أكثر من مرحلة وفئة، وعملي هو إحدى مراحل هذا التصحيح، حتى تظهر الخريطة بأفضل شكل.

وقد تكون الأخطاء مثلاً رسم طريق مسدود وهو ليس كذلك، أو طريق يدخل في منزل أو مزرعة، أو مسطح مائي يدخل في بناء، لذلك نقوم بتصحيحها على دفعات وتدقيق الصور المبنية على المسح الجوي والخرائط.

وحول مخططاته المستقبلية في هذا المجال، يقول ياسر: “حالياً أنا في نقاش مع إدارة المؤسسة للحصول على عقد سنوي أو دائم، مطلع العام القادم، وأنا الآن أدرس اللغة السويدية في مراحل الـ SFI وسأتابعه، وأستمر بتخصصي لتحصيل شهادات أعلى في المساحة والطبوغرافيا”.

11721986_10153138618489615_1421736777_n

“لا أملك أحقية في السكن”

ويضيف ياسر: “إن مشكلة السكن هي أكبر العقبات التي أواجهها، فأنا سجلت في أكثر من 25 شركة للسكن، دون أية نتيجة، كما أن المؤسسة التي أعمل فيها أرسلت ورقة موجهة إلى شركة السكن لإعطائي أولوية لأني أعمل في المنطقة، لكنني حصلت على ورقة بالرفض بأنني لا أملك أحقية في السكن عن غيري”.

أجرى اللقاء: نادر عازر

Related Posts