Lazyload image ...
2017-06-25

يعتبر متخصصاً في التغيّرات الخلوية والتمييز بين القابلة منها للتحول إلى سرطان. ويعمل ضمن المختبرات الخلوية في المستشفيات التابعة للمحافظات ولدى القطاع الخاص، كما يساعد في الفحوصات وأخذ العينات.

ويعمل بشكل مستقل ويكون مسؤولاً عن تحديد العينات التي تدل على أن المريض بحاجة إلى علاج أو فحوصات إضافية. وتؤخذ العينات من أماكن مختلفة من الجسم مثل عنق الرحم والرئتين والمسالك البولية.

وتعتبر أكثر الفحوصات شيوعاً تلك المتعلقة بالتغيرات الخلوية لدى المرأة في عنق الرحم، ما ينقذ حياة العديد من النساء سنوياً لدى اكتشافه مبكراً.

ويجري التقييم بمساعدة المجهر (الميكروسكوب)، وأحياناً يتم استعمال تقنيات متطورة في الكمبيوتر.

تتطلب المهنة دقة وتركيز وجودة في العمل وتعاون وقدرة على العمل بشكل مستقل.

الدراسة:

يتوجب دراسة مهنة biomedicinsk analytiker في الجامعة.

للمزيد يمكن البحث في:

http://www.utbildningsinfo.se/

http://www.studera.nu/

Related Posts