عقد الشاب العراقي عبد الله نبيل الهاشمي قرانه على الأميرة فضيلة، ابنة سلطان بروناي حسن البلقية، وسط طقوس مترفة استمرت أسبوعاً وتوجت مساء الإثنين بحفل فخم في القصر الملكي. وحسب ما نقلت صحيفة “ديلي ميل”، بدأ الزفاف يوم 16 يناير باحتفال أعطى فيه سلطان بروناي مباركته رسمياً للزوجين. وارتدى العريسان خلال الحفل أزياء مطرزة ومزينة بالماس، وعلا تاج لامع رأس العروس.

كانت خطوبة الأميرة فضيلة والهاشمي أُعلنت في بيان صادر عن القصر الملكي يوم 31 ديسمبر الماضي، وفق ما ذكر موقع الجزيرة الإخباري.

وتقيم بروناي عادةً حفلات زفاف ملكية فخمة وباهظة.

وتبلغ الأميرة فضيلة 36 عاماً، وهي التاسعة من بين أبناء السلطان الـ12، وقائدة فريق بروناي الوطني لكرة السلة، ومنظمة حملات رعاية صحية، كما تشارك في مباريات البولو الخيرية، لكنها لا تزال بعيدة عن دائرة الضوء إلى حد كبير.

ودرست في جامعة كينجستون، وتخرجت العام 2008 بدرجة البكالوريوس في الدراسات الدولية. وفي العام 2015، حصلت الأميرة على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية إدارة الأعمال الدولية في هولت.

ووصفت صحيفة محلية في بروناي الشاب العراقي بأنه “أجنبي وسيم” وشخصية غامضة. لكن مصادر إعلامية في محافظة نينوى شمالي العراق كشفت هوية الشاب، وقالت إنه ابن الأكاديمي السابق في كلية الهندسة بجامعة الموصل الدكتور نبيل محمود الهاشمي، الذي هاجر إلى كندا مطلع تسعينات القرن الماضي وحصل على الجنسية الكندية، ثم استقر للعمل في بروناي ورزق بابنه عبد الله الذي ترعرع هناك، وحصل على شهادة الهندسة من إحدى جامعاتها.

واعتلى سلطان بروناي حسن البلقية البالغ من العمر 75 عاماً، العرش الملكي العام 1967، ويعد أحد أغنى رجال العالم وتقدر ثروته بـ20 مليار دولار.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts