Lazyload image ...
2012-05-03

أكد خبير في أمن المعلومات أنه خلافاً للاعتقاد السائد أن شركة “آبل” للإلكترونيات تتفوق على شركة مايكروسوفت للبرمجيات في ما يتعلق بالنواحي الأمنية، فإن أجهزة آبل في حقيقة الأمر أكثر عرضة لهجمات قراصنة الإنترنت وأن الشركة “متأخرة عشر سنوات” عن مايكروسوفت في مجال الأمن والحماية على شبكة الإنترنت.أكد خبير في أمن المعلومات أنه خلافاً للاعتقاد السائد أن شركة “آبل” للإلكترونيات تتفوق على شركة مايكروسوفت للبرمجيات في ما يتعلق بالنواحي الأمنية، فإن أجهزة آبل في حقيقة الأمر أكثر عرضة لهجمات قراصنة الإنترنت وأن الشركة “متأخرة عشر سنوات” عن مايكروسوفت في مجال الأمن والحماية على شبكة الإنترنت.
وفي أعقاب الهجمات الفيروسية التي أصابت نحو 600 ألف جهاز كمبيوتر من شركة آبل خلال الفترة الماضية، صرح يوجين كاسبرسكي رئيس شركة كاسبرسكي لأنظمة الحماية وبرامج مكافحة الفيروسات بأنه نظراً لقلة خبرة آبل في مجال مكافحة الفيروسات، فإن أجهزتها أصبحت هدفاً للفيروسات والبرامج الضارة بشكل متزايد.
ونقلت “مجلة تيك ريدر” الإلكترونية المعنية بشؤون الكمبيوتر عن كاسبرسكي قوله خلال مقابلة صحفية “ظللت أقول لسنوات طويلة أن هناك اختلافاً كبيراً بين ماك وويندوز من وجهة النظر الأمنية، وأعتقد أن أبل متأخرة عشر سنوات عن مايكروسوفت فيما يتعلق بالنواحي الأمنية”. وأوضح قائلاً إن “المسألة تتعلق بالتوقيت والحصة السوقية، فأنظمة ماك الآن أصبحت تثير اهتمام قراصنة الإنترنت”.

Related Posts