Foto:Magnus Hjalmarson Neideman / SvD / TT
Foto:Magnus Hjalmarson Neideman / SvD / TT
2019-10-22

الكومبس – اقتصاد: أظهر تقرير صادر عن المفوضية الأوروبية، أنه كان لدى السويد أدنى أسعار للكهرباء بالنسبة للشركات الكبرى في جميع أنحاء أوروبا في عام 2017، حتى أنها تعتبر أقل من دول مجموعة العشرين مثل، الولايات المتحدة الأمريكية والصين وروسيا وكندا.

وحسب التلفزيون السويدي، فإن أحد التفسيرات المهمة لانخفاض السعر هو خصم الضرائب على الكهرباء.

وتدفع الشركات في الصناعة التحويلية 0.5 آورو لكل كيلوواط ساعة من ضريبة الكهرباء.

فيما تدفع الأسر والشركات الصغيرة 34.7 آورو لكل كيلو واط ساعي، لتصل إلى 43 آورو مع ضريبة القيمة المضافة.

ويزداد معدل الضريبة قليلاً كل عام تقريبًا منذ التسعينيات، حيث ارتفعت خلال السنوات العشر الماضية 6.5 آورو.

وكانت وافقت الحكومات السابقة البرجوازية وحكومة الحمر الخضر على إبقاء ضريبة الكهرباء على الشركات الكبرى في حدها الأدنى.

واُجري تحقيق حكومي حول الغاية من إبقاء هذا الحد الأدنى، كان خلص إلى أن التنافسية ستعاني إذا كانت الشركات مجبرة على دفع الضريبة بالكامل، فيما لا توجد توجهات حالية لإجراء زيادة طفيفة.

Related Posts