Lazyload image ...
2015-08-06

الكومبس – ستوكهولم: ارتفعت أسعار المنازل والفلل في السويد بنسبة 4% خلال الفترة ما بين أيار/ مايو وتموز/ يوليو، مقارنة بالثلاثة أشهر التي سبقتها، حيث كانت نسبة الارتفاع فيها 9%، حسبما كشفت أرقام مكتب الإحصاء المركزي SCB.

وتسبب الانتقال إلى المدن بازدياد الضغط على قلبها، لكن هذا لم يُفسر كلياً على أنه سبب الارتفاع.

بين شهري شباط/ فبراير وحزيران/ يونيو ارتفعت الأسعار في 19 من أصل 21 محافظة سويدية، وكانت معظم الزيادة في محافظتي غوتلاند ونوربوتن، فيما انخفضت بدالارنا وكالمار.

وبحسب نائبة المدير العام لشركة الوساطة العقارية Husman Hagberg أوسا دافيدسون، فإن ارتفاع الأسعار على نطاق واسع قد يستمر، لأن عرض المنازل الصغيرة قليل، والفوائد منخفضة، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن الأمر يعود إلى السياسيين.

وقالت لوكالة الأنباء السويدية TT: “عند بدء مناقشة السياسيين لمتطلبات التقسيط، ارتفعت الأسعار مباشرة، بسبب استعجال الناس بالشراء قبل تشديد الشروط، وعندما ترك النقاش حولها، تغيرت الظروف مرة أخرى، لذلك فإن القرارات السياسية تحرك السوق، وتخلق القلق لدى الراغبين بشراء المنازل”.


Foto: Kristianstads kommun/Claes Sandén