Lazyload image ...
2015-09-25

الكومبس – ستوكهولم: تستخدم بعض متاجر الملابس المعروفة في العاصمة ستوكهولم نماذج لنساء محجبات في الإعلان عن صيحات الموضة الجديدة وبالشكل الذي يناسب المرأة المحجبة.

وذكرت الإذاعة السويدية (إيكوت)، أنه على الرغم من أن الكثير من الفتيات المحجبات يفرحن لمرأى تلك النماذج على واجهة متاجر الملابس، الا ان الأمر أثار إنتقادات في نفس الوقت.

تقول الصحفية ومؤسسة جمعية المسلمات النسوية سارا دلشاد، إن “الأمر مدهش وتحرري وممتع وأنه وقبل كل شيء جاء في وقته، فقد آن الأوان لأن يكون للمرأة المسلمة مكانتها في إعلانات الموضة”.

وتستخدم متاجر ملابس سويدية شهيرة مثل H&M و Åhléns ، نماذج لنساء محجبات في إعلاناتها، حيث تغطي عارضات الأزياء شعورهن بوضع الحجاب عليه.

ولا يوافق البعض رأي دلشاد، حيث يرى المنتقدون لذلك بأن إعلانات الموضة التي تستخدم فيها عارضات محجبات، فيه نوع من تكريس إضطهاد المرأة.

وحول ذلك تعلق دلشاد، قائلة: “لاحظت إن هناك مشاعر إستفزاز قوية حول ذلك، لكن المرء يحس أن هناك نفاق في الأمر، فهناك الكثير من النساء شبه العاريات على أعمدة الإعلانات والنساء النحيلات جداً والنساء البيض”.

ولشركات الملابس موقف محايد تجاه حملات الإعلانات الخاصة بها، تقول الموظفة في القسم الصحفي لشركة H&M الواسعة الإنتشار، إن الهدف من إعلاناتها هو الوصول الى أكبر شريحة ممكنة من الناس. ولكن الشركة لا تدعو الى تطبيع أسلوب حياة معينة من خلال حملاتها الإعلانية.

تقول دلشاد، إن تلك الإعلانات خطوة كبيرة للنساء المسلمات، وتضيف: لا أستطيع أن أجد الكلمات المناسبة لشرح كم هو مهم أن نعكس أننا جميعاً وبكل أشكالنا نمثل السويد.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts