Lazyload image ...
2015-10-24

الكومبس – ستوكهولم: للمرة الثانية على التوالي، رفضت أكاديمية جائزة نوبل دعوة حزب سفاريا ديموكراتنا الى مأدبة حفل نوبل التي في العادة، يُدعى إليها جميع رؤساء الأحزاب، وذلك بسبب وجهة النظر اليمينية المتطرفة التي يتبناها الحزب وتصرفات ممثليه، وفقاً لرئيس الأكاديمية لارش هيكينستن.

وذكر التلفزيون السويدي، أن هيكينستن علل رفضه دعوة الحزب الى الأسباب نفسها التي قدمها، العام الماضي.

حيث قال هيكينستن في تعليق مكتوب:  “وجهة نظر الحزب اليمينية المتطرفة وتصرفات ممثليه في الوقت الحاضر، تظهر عدم إحترام المبدأ الأساسي في أن جميع البشر متساوون في الكرامة والحقوق بغض النظر عن اللون أو الأصل أو الدين. لذلك قررت الأكاديمية عدم دعوة حزب سفاريا ديموكراتنا الى حفل نوبل”.

كما سيتم هذا العام أيضاً دعوة رئيس البرلمان فقط لحضور حفل جوائز النوبل وليس نائبيه، ما يعني أن النائب الثاني عن حزب سفاريا ديموكراتنا بيورن سودر لن يحضر هو الآخر الحفل.