الإرهاب

ألمانيا: خطر تعرض البلاد لهجمات الآن هو”الأكبر منذ فترة طويلة”

: 11/29/23, 2:58 PM
Updated: 11/29/23, 4:47 PM
"احتمال وقوع هجمات إرهابية ضد أشخاص ومؤسسات يهودية وإسرائيلية وكذلك ضد /الغرب/ ارتفع بشكل ملحوظ"
"احتمال وقوع هجمات إرهابية ضد أشخاص ومؤسسات يهودية وإسرائيلية وكذلك ضد /الغرب/ ارتفع بشكل ملحوظ"

ألقى الوضع في الشرق الأوسط بظلاله على الوضع الأمني في ألمانيا إذ حذرت الاستخبارات الداخلية الألمانية من أن خطر تعرض البلاد لهجمات في الوقت الراهن “هو الأكبر منذ فترة طويلة” وذلك على خلفية الحرب بين إسرائيل وحماس.أعلن المكتب الاتحادي لحماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) في ألمانيا رصد ارتفاع ملحوظ في “خطر الإرهاب” في البلاد منذ هجوم حركة حماس على إسرائيل في أوائل الشهر الماضي.

جاء ذلك في تقييم للوضع نشره المكتب في برلين اليوم الأربعاء 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2023. وذكر المكتب في التقرير أن “احتمال وقوع هجمات إرهابية ضد أشخاص ومؤسسات يهودية وإسرائيلية وكذلك ضد “الغرب” ارتفع بشكل ملحوظ نتيجة لذلك”.

وأفادت الاستخبارات الداخلية بأنها رصدت بين أوساط “الجهاديين” دعوات إلى شن هجمات و”التحام” تنظيم القاعدة وداعش بصراع الشرق الأوسط. ولفت رئيس المكتب توماس هالدنفانغ إلى وجود خطر لاعتناق الفكر المتطرف بين أفراد يتصرفون بمفردهم ويهاجمون أهدافا يطلق عليها أهدافا رخوة بوسائل اعتداء بسيطة، وأكد أن “الخطر حقيقي وهو أعلى مما كان عليه منذ فترة طويلة”.

ولفت تحليل مكتب حماية الدستور إلى أن هناك خارج الطيف “الجهادي” سجالا متزايدا يصور المسلمين والفلسطينيين على أنهم ضحايا للغرب ويتضمن في أجزاء منه مساهمات معادية للسامية على نحو ملحوظ.

وأضاف التحليل أن أنصار حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني أحجموا عن الظهور كمجموعة في المظاهرات المؤيدة للفلسطينيين “لأنهم يرون أنهم معرضون على نحو ملحوظ للاضطهاد من جانب الدولة”. وتجدر الإشارة إلى أن ألمانيا تفرض حظرا على أنشطة كل من حماس وحزب الله. وحماس مصنفة من ألمانيا والاتحاد الأوروبي ودول أخرى كمنظمة إرهابية.

ا.ف/ ح.ز (د ب أ، أ ف ب )

ينشر بالتعاون بين مؤسسة الكومبس الإعلامية و DW

More about "الإرهاب"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.