Lazyload image ...
2015-11-10

الكومبس – ستوكهولم: أعلن أمين عام منظمة حلف شمال الأطلسي الناتو Jens Stoltenberg أن التصعيد الروسي سيؤدي إلى زيادة التواجد العسكري للحلف في المناطق المحيطة مباشرة بالسويد والدول المجاورة لها.

وقال ستولتينبيرغ بعد لقائه أعضاء لجنة الدفاع في البرلمان الأوروبي “لقد بات من الواضح جداً قيام روسيا ببناء وتعزيز قدراتها العسكرية، ولذلك فإنه من الطبيعي أن يقوم حلف الناتو أيضاً بتعزيز تواجده العسكري في المناطق المجاورة للسويد كرد فعل على التصرفات الروسية.

وأضاف “ما نشهده اليوم هو تصعيد عسكري روسي، خاصةً وأننا شهدنا أيضاً استخدام روسيا القوة العسكرية لتغيير الحدود في أوكرانيا”.

وأوضح أمين عام حلف شمال الأطلسي أن روسيا هي دولة جارة وبالتالي فإن الناتو لا يرغب بحدوث مواجهة مع روسيا، بل يتطلع لتعزيز آفاق التعاون والحوار، لكن مع التأكيد على ضرورة أن ستند هذا التعاون على أسس متينة وقوية، معتبراً أنه لا يوجد تناقض أبداً بين الدفاع القوي وإجراء حوار سياسي مع روسيا.