Henrik Montgomery / TT
Henrik Montgomery / TT

الكومبس – أخبار السويد: أكدت رئيسة الوزراء، مجدلينا أندرشون، أن السويد لن تقوم بطرد أشخاص يحملون الجنسية السويدية، وذلك في أعقاب التفاهم بين وأنقرة وستوكهولم على تسليم مجرمين مدانين بالإرهاب.

وقالت أندرشون للصحفيين، اليوم، على هامش قمة حلف الناتو في مدريد،” إن الحكومة كانت واضحة مع تركيا خلال المفاوضات، لقد أوضحنا في المناقشات التي أجريناها أننا في السويد نتبع القانون السويدي والدولي في قضايا الترحيل”.

وتابعت، “لا نطرد المواطنين السويديين ولا داعي للقلق إذا لم يكن المقيم في السويد متورطاً بالإرهاب”.

جاء كلام أندرشون، في ردها عن أنباء على إعداد جهاز الأمن السويدي “سابو” قائمة بـ33 شخصاً لتسليمهم إلى تركيا.

وعلقت أندرشون على ذلك أيضاً بالقول، ” لا أعرف ما إذا كانت هذه القائمة قد وردت أم لا. سنتعامل معها وفقًا للقانون السويدي، وعبر السلطات المختصة التي تتعامل مع هذا النوع من القضايا”.

ومن جهة أخرى، أكدت رئيسة الوزراء، أن عضوية السويد في الناتو ستعمل على زيادة الأمن لجميع أعضاء الحلف.

ولكنها أشارت أن عملية الانضمام إلى الناتو قد تستغرق ما يصل إلى عام.

وتشارك السويد وفنلندا رسمياً باجتماع قمة الناتو اليوم، بعد أن وقع أمس البلدان مع تركيا مذكرة تفاهم بشأن مطالب تركيا للموافقة على انضمامها للحلف، وقد أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان، عقب اجتماع مع أندرشون والرئيس الفنلندي، أن بلاده تؤيد انضمام ستوكهولم وهلسنكي للناتو.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts