Lazyload image ...
2012-05-26

قال مسؤول في وزارة الدفاع التونسية إن بلاده تأخذ على محمل الجد تهديدات أنصار العقيد الليبي الراحل معمر القذافي بتنفيذ اعتداءات في تونس على خلفية قضية رئيس الحكومة الليبية السابق البغدادي المحمودي،

قال مسؤول في وزارة الدفاع التونسية إن بلاده تأخذ على محمل الجد تهديدات أنصار العقيد الليبي الراحل معمر القذافي بتنفيذ اعتداءات في تونس على خلفية قضية رئيس الحكومة الليبية السابق البغدادي المحمودي، كما نفى وجود مقبرة نفايات نووية في جنوب بلاده.

وشدد العميد مختار بن نصر، خلال مؤتمر صحفي اليوم، على أن القوات المسلحة التونسية تأخذ على محمل الجد التهديدات التي أطلقها عدد من أنصار العقيد القذافي، وهي قادرة على حماية البلاد، مضيفا أن الجيش التونسي على أتم الاستعداد للتصدي لأي تهديد يستهدف البلاد، وهو يقوم بواجبه على أحسن وجه.

وكانت تقارير إعلامية أشارت في وقت سابق إلى أن عددا من أنصار القذافي أطلقوا على مواقع التواصل الاجتماعي تهديدات باستهداف تونس إذا ما سلمت المحمودي آخر رئيس حكومة في عهد القذافي إلى السلطات الليبية الجديدة، مشيرة إلى أن هؤلاء الليبيين هددوا بتنفيذ عمليات إختطاف لتونسيين ،وبتنفيذ تفجيرات داخل تونس إذا ما تمت عملية ترحيل المحمودي.

ومن جهة أخرى نفى مختار بن نصر الأنباء التي تحدثت عن وجود مقبرة نفايات نووية في بلدة الحامة بمحافظة قابس الواقعة جنوب شرق تونس العاصمة.

وقال أن الأنباء التي تحدثت عن هذه المقبرة غير صحيحة، خاصة وأن السلطات العسكرية قامت بعملية لقياس الإشعاعات النووية في المنطقة المذكورة دون أن تسجل ما يفيد بوجود مثل هذه الإشعاعات.