Lazyload image ...
2012-11-04

الكومبس – أمر رئيس الشرطة الوطنية السويدية بينغت سفينسون بأن عمليات الطرد لطالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم وفق ما يسمى بقضايا التنفيذ يجب أن تكون لها الأولوية. جاء هذا في رسالة إدارية وجهها الى مدراء البوليس في محافظات البلاد الـ 21. والدافع لهذه الأولوية وفقاً للرسالة

الكومبس – أمر رئيس الشرطة الوطنية السويدية بينغت سفينسون بأن عمليات الطرد لطالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم وفق ما يسمى بقضايا التنفيذ يجب أن تكون لها الأولوية. جاء هذا في رسالة إدارية وجهها الى مدراء البوليس في محافظات البلاد الـ 21. والدافع لهذه الأولوية وفقاً للرسالة هو لكي لا يتراكم عدد القضايا غير المحسومة لطلبات اللجوء وللحاجة الى تفريغ المزيد من الأماكن في مراكز الحجز التابعة لدائرة الهجرة. 

يذكر ان هنالك حالياً أكثر من 19 ألف قضية لأشخاص صدرت بحقهم قرارات ترحيل من البلاد تنتظر دورها في قضايا التنفيذ حيث ترافق مجموعة من الشرطة الأشخاص المطرودين الى خارج البلاد.

الخبر على صحيفة أفتونبلادت

Related Posts