Lazyload image ...
2012-05-01

توجه رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا إلى واشنطن للقاء مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم أمس، وفي الوقت الذي يتواجد فيه موضوع اتفاق تجارة حرة على جدول أعمال الزيارة، فمن غير المتوقع حدوث تطور في هذا الأمر.توجه رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا إلى واشنطن للقاء مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم أمس، وفي الوقت الذي يتواجد فيه موضوع اتفاق تجارة حرة على جدول أعمال الزيارة، فمن غير المتوقع حدوث تطور في هذا الأمر.
وقد استمع نودا هذا الأسبوع إلى أصوات آلاف المتظاهرين المعارضين لدخول اليابان في مفاوضات بشأن اتفاقية تجارة حرة إقليمية تدعمها الولايات المتحدة.
وقال مسؤول بارز في الإدارة الأمريكية إن أوباما مهتم للغاية بانضمام اليابان إلى شراكته المقترحة عبر الباسفيكي. ورغم هذا من غير المتوقع «إعلان حدوث تقدم» خلال هذه الزيارة.
وأشار المسؤول الذي أشترط عدم ذكر اسمه إلى أن أوباما يعتقد أن التخلص من القيود التجارية بين أكبر اقتصاد وثالث أكبر اقتصاد في العالم «قد يكون فرصة تاريخية».
وكان أوباما قد دشن الشراكة عبر الباسفيكي في مؤتمر التعاون الاقتصادي في آسيا ومنطقة الباسفيكي عام 2011 في هاواي التي حصلت على قوة دفع من أستراليا وبروناي وشيلي وماليزيا ونيوزيلندا وبيرو وسنغافورة وفيتنام.

Related Posts