Lazyload image ...
2012-08-17

الكومبس – بدأت في مدينة أوبسالا أمس الخميس محاكمة شاب متهم بالاستغلال الجنسي لـ 60 فتاة التقى بهن على الانترنت من خلال موقع إلكتروني لمشاركة الصور

الكومبس – بدأت في مدينة أوبسالا أمس الخميس محاكمة شاب متهم بالاستغلال الجنسي لـ 60 فتاة التقى بهن على الانترنت من خلال موقع إلكتروني لمشاركة الصور.

الشاب البالغ من العمر 26 عاما متهم بإقناع 57 فتاة، من الفئة العمرية ما بين 10 و15 سنة، بإرسال صورهن عاريات له وبالتعري أمام الـ "ويبكاميرا."

المدعي العام بونتوس ميلاندير يقول: "الادعاء مبني على حوالي 60 شهادة لكن الشرطة لديها دليل بحوالي 200 فتاة صغيرة تم الاتصال بهن."

الشباب الذي نفى التهم الموجه إليه قد يحكم عليه بالسجن ستة أعوان في حال إدانته. ويعتقد أن الشاب قام بالاتصال بضحاياه من خلال موقع دايفيوز (Dayviews) الذي يستخدمه المشتركون للمشاركة بصورهم.

وكانت الشرطة قد لاحقت الشاب من خلال تعقب عنوان الإنترنت بروتوكول (IP) الخاص به قبل أن تداهم بيته في أوائل شباط/فبراير. وقد عثر ضباط الشرطة على عدد كبير من الصور ومقاطع الفيديو الإباحية على هاتفه المحمول وجهاز الحاسوب.

وبحسب الشرطة فقد كان للشاب اتصال مكثف بالعديد من الفتيات الصغيرات، بعضهن كن ما بين 10 و13 عاما من العمر، ومن مناطق مختلفة من السويد.

سلوك الشاب ورسائله لفتيات صغيرات عبر الموقع هدف إلى "انتهاك السلامة الجنسية للمدعين،" كما جاء في لائحة الاتهام.

بعض الشهادات تم تسجيلها بالفيديو وستعرض خلال المحاكمة، كما أفاد المدعي العام، والتي ستكون جلساتها مغلقة. أربع من الفتيات الأكبر سنا من المتوقع تقديمهن شهادة شخصية في المحاكمة.

ومن بين التهم الموجه للشاب قيامه بتخزين مواد إباحية للأطفال. والجرائم المتهم بها الشاب وقعت في الفترة ما بين 2009 و2012، ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة لمدة 20 يوما.

ترجمة وتحرير الكومبس

المصدر: The Local

Related Posts