Lazyload image ...
2015-12-18

الكومبس – ستوكهولم: أكد قادة الاتحاد الأوروبي مواصلة دعمهم للسويد في معالجة أزمة تدفق اللاجئين، واستمرار المناقشات حول مدى إمكانية الموافقة على الطلب الذي قدمته السويد والمتعلق بإرسال طالبي اللجوء لديها إلى بقية الدول الأوروبية الأخرى.

وجاء هذا الإعلان الأوروبي خلال القمة التي عقدها زعماء الاتحاد في بروكسل يوم أمس، وجاء في البيان الختامي أن أعضاء الاتحاد سيعيدون النظر في طلبات بعض الدول الأوروبية الراغبة بإعفائها من نظام إعادة توزيع اللاجئين المتواجدين في اليونان وإيطاليا وإرسالهم إلى الدول الراغبة باستقبالهم.

واعتبرت الحكومة السويدية أن الدعم الأوروبي الذي حصلت عليه هو بمثابة نجاح لها بالرغم من أنه لا زال هناك الكثير من الأمور التي يتوجب فعلها.

 وقال رئيس الوزراء السويدي ستيفن لوفين لوكالة الأنباء السويدية TT “اعتقد أن السويد استطاعت أن تنجح نوعاً ما فيما يتعلق بالحصول على وعد من الاتحاد بإرسال اللاجئين لديها إلى الدول الأوروبية الأخرى، ولذلك فإن المفوضية الآن يجب أن تقدم مقترحاتها حول هذا الموضوع للاتفاق عليه”.

وأضاف “لقد حان الوقت أن تتخذ المفوضية الأوروبية قراراً حول الموضوع، لأنه سيكون من الجيد سواء للسويد أو للمفوضية نفسها معرفة كيف سيتم إعادة توزيع طالبي اللاجئين على بقية دول الاتحاد.

ويحتاج صدور القرار النهائي بإرسال اللاجئين من السويد إلى الدول الأخرى وتطبيقه بشكل فعلي على أرض الواقع إلى الحصول على موافقة عدد من الأطراف منها المفوضية الأوروبية ووزير الهجرة  والعدل الأوروبي.

السويد استقبلت العدد الأكبر

وبحسب بيانات الحكومة فإن السويد استقبلت أكبر عدد من طالبي اللجوء مقارنةً مع بقية دول الاتحاد الأوروبي، ولذلك فإنها طلبت أن تم إدراجها إلى جانب اليونان وإيطاليا في قائمة الدول التي ستقوم بإرسال طالبي اللجوء لديها إلى بقية دول أوروبا.

Related Posts