Lazyload image ...
2015-10-18

الكومبس – ستوكهولم: تعرضت ثلاثة مراكز قيد الإنشاء يتم تجهزيها لإيواء اللاجئين للحرق في غضون أسبوع واحد فقط.

وذكرت وكالة الأنباء السويدية TT أن هذه هي المرة الثالثة التي تتعرض فيها مساكن يتم تجهيزها ككامبات لاستقبال طالبي اللجوء، للتدمير نتيجة إضرام النيران في مساكن اللاجئين المحتملة.

ونشبت النيران في بناء مدرسي قديم في منطقة Onsala ببلدية Kungsbacka في محافظة Halland مساء يوم السبت الماضي.

وقال موظف خدمات الطوارئ Mikael Lindgren إن حوالي 20 عنصراً من رجال الإطفاء عملوا على إخماد الحريق الكبير الذي نشب في المبنى المدرسي، مشيراً إلى بلدية Kungsbacka كانت تعمل على تحويل المبنى إلى كامب لاستقبال وإيواء طالبي اللجوء.

وأضاف ليندغرين أن نصف المبنى قد تضرر بالكامل نتيجة الحريق، لافتاً إلى أن الشرطة طوقت المكان وبدأت التحقيق في الحادثة وإجراء الفحوصات الفنية والتقنية بالتعاون مع خدمات الطوارئ لمعرفة أسباب الحريق، إلا أنه لم يتبين حتى الآن السبب الحقيقي لنشوب الحريق واشتعال النيران في المبنى.

وشهد الأسبوع الماضي نفسه وقوع حوادث حريق في مبنيين آخرين كان يتم تجهزيهما لتحويلهما إلى مساكن للاجئين، ونشب الحريق الأول في مبنى مدرسة Kånna ببلدية Ljungby في مقاطعة Småland .

أما الحريق الثاني فقد حدث في ثكنة في منطقة Arlöv بمحافظة سكونه وأدى إلى إلحاق أضرار جسيمة في المبنى الذي كان مخصصاً لتأمين السكن للأطفال اللاجئين غير المصحوبين بذويهم.

Related Posts