Lazyload image ...
2013-05-27

الكومبس – وكالات: شهدت ضواحي ستوكهولم الليلة الماضية حوادث شغب جديدة، في عدة مناطق، تم فيها إحراق عدد من السيارات وروضة أطفال في منطقة " سولنا " شمال المدينة.

الكومبس – وكالات: شهدت ضواحي ستوكهولم الليلة الماضية حوادث شغب جديدة، في عدة مناطق، تم فيها إحراق عدد من السيارات وروضة أطفال في منطقة " سولنا " شمال المدينة.

وقالت صحيفة " افتون بلادت " إن جزءا من بناية الروضة بسولنا إحترق تماماً قبل الساعة الواحدة من فجر اليوم، وإن سكان المنطقة القريبة من البناية تجموا وهم يتفرجون بصدمة على فرق الإطفاء الذين كانوا يكافحون النيران.

ورغم الحوادث المذكورة فان وتيرة الشغب تراجعت بسبب التعزيزات التي إستقدمتها الشرطة من مدن أخرى، إضافة الى هطول الأمطار وتدخل السكان المحليين في الحد من هذه الأعمال.

وكان مقرراً أن ينظّم حوالى 200 متطرفا من اليمين مسيرة في ضواحي العاصمة أول من أمس، إلا أن انتشار أعداد كبيرة من قوات الأمن حال على ما يبدو دون انفجار أعمال العنف.

وقالت الشرطة إن ملثمين أضرموا النيران الليلة الماضية في سيارات تابعة لدار عجزة في ضواحي ستوكهولم، ورشقوا الشرطة ورجال الإطفاء بالحجارة عند وصولهم المكان.

وكانت الشرطة أعلنت قبل ايام أن العديد من الذين يقومون بهذه الأعمال معروفون لديها، وأن من بينهم أصحاب سوابق في جرائم السرقة والمخدرات. وأعتلقت الشرطة العشرات من مثيري الشغب وتقول إنها تملك تسجيلات فيديو لآخرين سيجري إلقاء القبض عليهم ومحاسبتهم.